الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH
الأولى >> العصر العباسي >> محيي الدين بن عربي >> جميلٌ ولا يهوى جليّ ولا يرى

جميلٌ ولا يهوى جليّ ولا يرى

رقم القصيدة : 11257 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


جميلٌ ولا يهوى جليّ ولا يرى لقدْ حارَ فيهِ صاحبُ الفكرِ والحججْ
جنيتُ بمصحوبٍ على كل حالة ٍ تحيره الأمواجُ في هذه اللججْ
جرى معه الفكرُ الصحيحُ إلى مدى فما غابَ عنْ ثفٍّ ولا بلغَ البثجْ
جميع النهى غرقى شهودٌ أو فكرة ففي عينهِ نفيُ العقولِ معَ المهجْ
جمعتُ لهُ ذاتي فلمْ تكُ غيرهُ فحِرت فما أدري ثوى فيّ أم خرج
جزى القدَرُ المحتوم في كلِّ كائنٍ بما هوَ فيهِ ما عليهِ به حرجْ
جزى الله عنا من يجازي مسيئنا على سوءِهِ حسناً فأصبحَ يبتهجْ
جزاءً وِفاقاً لا اتفاقاً وإنهم يقولون بالتوحيدِ والأمر مزدوج
جنينا عليه بالقبول فأمرنا مَريجٌ فعينُ الكون تبدو إذا مَرَج
جماعٌ بأثنى قيلَ فيها طبيعة ٌ تولَّد منه كل ما دبَّ أو درج


هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين



موقع أدب (adab.com)


.

اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (ورثتُ محمداً فورثتُ كلاًّ) | القصيدة التالية (إذا النور من فارٍ أو من طُور سيناء)



واقرأ لنفس الشاعر
  • نزلتُ إلى الأمرِ الدنيِّ وكان لي
  • إني جعلتُ رسولَ الله خيرَ شفيعٍ
  • ألبستُ ستَ العابديـ
  • فمن شرفِ النبيِّ على الوجودِ
  • وددتُ بأني ما علوتُ كما علوا
  • كبرتُ بملكِ الملكِ إذ كانَ منْ ملكي
  • القلبُ منزلُ من سواه واتخذه
  • لا تعجلنّ فإنَّ الأمر حاصله
  • إني سمعت كلاماً ليس يدريه
  • العلمُ باللهِ لا ينالُ


  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com