الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH
الأولى >> العصر العباسي >> محيي الدين بن عربي >> إنَّ لنا في سبأ آية ً

إنَّ لنا في سبأ آية ً

رقم القصيدة : 11357 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


إنَّ لنا في سبأ آية ً يعرفها السابقُ والمقتصدْ
إذ تصعقُ الأرواحُ من وحيه ولم تجد شيئاً له يستندْ
حتى إذا فزَّعَ عنْ قلبهمْ فقيلَ ماذا قيلَ قالوا الأحدْ
فابحثْ على حكمتها جاهداً بالذكر لا بالفكر حتى تجد
منِ الذي أجلى إليكَ الذي أصعقَ منك الروحَ قبلَ الجسد
كمثلِ موسى حينَ أبدى لهُ في ذاتهِ الربُّ الذي لمْ يلدْ
لذاك لمْ ينتجْ لهُ قصدُهُ فابحثْ على حكمتهِ واتئدْ
ولا تكنْ فيما ترى طالباً بعقلكم دون الهُدى تستند
فإنما الشرعَ سبيلُ الهدى عليه عوِّل غيره لا ترِد
من يعرف المعنى الذي صُغته من نظمنا هذا هوَ المقصدْ
فإنه الأفضل في حكمنا يجري على حكمتهِ لمْ يزدْ
يدور بالحكمة دولابه فماؤه يسقي جميعَ البلد
لذا أتى في وسط ذكره والوسط الأفضلُ في المتعقدْ
بهِ أتى القرآنُ في فضلنا وهوَ لمنْ يطلبُ أقوى سندْ
فمنْ يقلْ سكنَ لنا صادَهُ أقل له هذا وهذا ورد


هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين



موقع أدب (adab.com)


.

اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (أحبابُنا أين هُمُ؟) | القصيدة التالية (أحببتُ شخصاً جميعُ الناسِ تعرفُهُ)



واقرأ لنفس الشاعر
  • ما دمية أنشأها قالبي
  • لبسُ التقى للنفس خيرُ لباس
  • في فؤادِ العارفينَ بصرْ
  • ألا يا نسيمَ الرّيح بلّغْ مَهَا نَجدِ
  • ضم الكتاب إلى الوعاء فحازه
  • ما أحسن العلمَ لمن يعمل
  • إذا كانَ عينُ الحبِّ ما ينتجُ الحبُّ
  • يا موضعَ الكوماءِ مهلاً إنَّ منْ
  • إني أرى إبلاً يقتادُها رجلٌ
  • إذا أجنب الإنسان عمَّ طهوره


  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com