الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH
الأولى >> العصر العباسي >> محيي الدين بن عربي >> من قالتِ الأملاك فيه ماذا

من قالتِ الأملاك فيه ماذا

رقم القصيدة : 11366 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


من قالتِ الأملاك فيه ماذا الحكمُ فيهِ أنْ يكونَ ملاذا
لا بل يكون لمن تعوَّذ باسمه من كلِّ ما تخشى النفوسُ معاذا
أقوى الورى واشدّهم في عقده من صيَّر الأصنامَ فيه جُذاذا
لمْ يتخذْ غيرَ الإله مهيمناً إذ قيل أنت فقال: لا بل هذا
منْ غرة ٍ قامتْ بهِ في ربهِ فأتته سحاً انعمٍ ورَذاذا
فلذاكَ ولاهُ الأمانة َ ربُّهُ وأقامه في خلقه أستاذا
يدعو إلى الإسلامِ لا يلوي على من قال فيمن قد دعاه ماذا
هجرَ الورى متفرداً معْ ربهِ لمْ يتخذْ إلا الإلهِ عياذا
فأتوا زرافاتٍ إليه إجابة لمّا دعاهمْ ما أتوا أقذاذا
فتنزل الخيرُ الكثير عناية ٌ من ربِّهم بقلوبهم أفلاذا


هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين



موقع أدب (adab.com)


.

اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (إذا النور من فارٍ أو من طُور سيناء) | القصيدة التالية (انظر إلى العرش على مائه)



واقرأ لنفس الشاعر
  • مشيئة ُ العبدِ منْ مشيئة ِ اللهِ
  • ما يقبل القولَ إلا أنْ ترى نسباً
  • وقـال أيضـاً:عبدتُ الله لم أعبد سواه
  • ممن تخلصت أو إلى مَن
  • صفة ُ الإلهِ لكلِّ شخصٍ مبتغى ً
  • سبحانَ من كوَّن السماءَ
  • لولا مطالبتي لم يثقل اليومَ
  • قمر شاهدَ الغيوبَ عياناً
  • مقامُ العارفين لمن يراهم
  • إنَّ الحجابَ علينا عينُ صورتنا


  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com