الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH
الأولى >> العصر العباسي >> محيي الدين بن عربي >> يا أيها الناس خافوا الله واعتمدوا

يا أيها الناس خافوا الله واعتمدوا

رقم القصيدة : 11377 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


يا أيها الناس خافوا الله واعتمدوا عليه في كلِّ حالٍ إنكم صبرُ
ولا يزالُ وجودُ الحقِّ الحقَّ عينكمُ في هذهِ الدارِ حتى ينقضي العمرُ
إذا نقلتمْ إلى الآخرى فإنَّ لكمْ فيها شؤوناً يراها من له نظر
هناكَ والمؤمنونَ العالمونَ بها يرونها بعيون ما لها بصر
فيها الكمالُ الذي بالنشء أطلبهُ فيها المنافعُ ما فيها لنا ضررُ
قدزء خصَّ َبالضرِّ أقوامٌ ذووا عمهٍ في دار خزي لهم فيها بما كفروا
جاءتْ سعادتهم تمشي على قدمٍ فيما اتبلاهمْ بهِ لو أنهم صبروا
أعماهم الله عن أمر له خلفوا حتى يكون الذي يأتي به القدر
أشقاهم الله في أشياء تسرّهمُ قد زينت لهمُ فيهم وما شحروا
لو أنهم صبروا ما كان حالهمُ إلا السعادة ُ والإسعادُ والظفرُ


هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين



موقع أدب (adab.com)


.

اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (ستكونُ خاتمة ُ الكتابِ لطيفة ً) | القصيدة التالية (لبستْ صفية ُ خرقة َ الفقراءَ)



واقرأ لنفس الشاعر
  • صَيَّر الأعيانَ عيناً واحداً
  • كبرتُ بملكِ الملكِ إذ كانَ منْ ملكي
  • رأيتُ البدرَ في فلكِ المعالي
  • أنا صاحبُ الملك الذي قال إنني
  • يقولُ ليّ الحقُّ المبينُ فإنني
  • إنْ داراً أنت فيها تُهنّى
  • إنَّ الوجودَ لعينِ الحكمِ والذاتِ
  • إذا النظر الفكريّ كان سميري
  • يا حاديَ العيس بسَلعٍ عَرّجِ،
  • إنَّ لي معنى ً أعيشُ بهِ


  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com