الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH
الأولى >> العصر العباسي >> محيي الدين بن عربي >> خُصصتُ بعلم لم يخصَّ بمثله

خُصصتُ بعلم لم يخصَّ بمثله

رقم القصيدة : 11488 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


خُصصتُ بعلم لم يخصَّ بمثله سواي من الرحمن ذي العرشِ والكرسي
وأُشهدتُ من علمِ الغيوبِ عجائباً تصانُ عن التذكارِ في عالمِ الحسِّ
فيا عجباً إني أروحُ وأغتدي غريباً وحيداً في الوجود بلا جنسِ
لقد أنكرَ الأقوامُ قولي وشنعوا عليَّ بعلمٍ لا ألومُ به نفسي
فلا هم مع الأحياءِ في نور ما أرى ولا هم مع الأموات في ظلمة الرمسِ
فسبحانَ منْ أحيى الفؤادَ بنورِهِ وأفقدهُمْ نورَ الهداية ِ بالطمسِ
علومٌ لنا في عالمِ الكونِ قدْ سرتْ من المغربِ الأقصى إلى مطلعِ الشمسِ
تحلَّى بها من كان عقلاً مجرَّداً عن الفكرِ والتخمينِ والوهمِ والحدسِ
وأصبحتُ في بيضاءَ مثلي نقية ً إماماً وإن الناسَ منها لفي لَبْسِ


هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين



موقع أدب (adab.com)


.

اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (لي الأرضُ الأريضة ُ والسماءُ) | القصيدة التالية (ريان فلكي عينُ الحق تحفظه)



واقرأ لنفس الشاعر
  • إذا تجليتَ لي أثنى أهيمُ بها
  • شغف السهادُ بمقلتي ومزاري
  • وافى كتابُ ولينا الغزالِ
  • في سورة ِ الأعرافِ مذكورة ٌ
  • أنا المحي لا أكنى ولا أتبلد
  • يريد قوله تعالى آمراً: {و استفززْ من استطعتَ منهم بصوتِك وأجلبْ عليهم بخيلِكَ ورجلكَ وشاركْهم في الأ
  • نتيجة عن واحد لا تكن
  • كلُّ ما يحويه ميزان
  • جلَّ الإله فما تحصى معارفه
  • لا ذنبَ أعظم من ذنبٍ يقاومُ عفـ


  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com