الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH
الأولى >> العصر العباسي >> محيي الدين بن عربي >> سأحرفُ عن قومٍ عن الحقِّ أعرضوا

سأحرفُ عن قومٍ عن الحقِّ أعرضوا

رقم القصيدة : 11496 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


سأحرفُ عن قومٍ عن الحقِّ أعرضوا بنا فهم الأفراد يدعون بالخرسِ
سورواً بتكوينٍ وعزاً بجلوة ٍ ليستوحشَ الأقوامُ في حالة ِ الأنسِ
سموا بلْ علوا إلا قليلاً لأنهمْ تعالوا عن التنزيهِ في حضرة ِ القدسِ
سلامٌ على قوم تباهوا بربِّهم على كلِّ موجودٍ من الجنِّ والإنسِ
سروا وظلامُ الليلِ يسترُ سيرهمْ إلى أنْ علوا فوقَ الإشارة ِ بالكرسي
سرتْ همة مني على خيرِ مركبٍ من الطبع من عقلٍ نزيهٍ ومن حسِّ
سرى نحوهُ سري ليدري حديثهُ على هيكلٍ قد بيع بالثمنِ البخسِ
سباها وأسلاها وجودٌ منزهٌ عن الحدِّ بالفضلِ المقومِ والجنسِ
سناه مزيلُ ظلمة ِ العرشِ والعمى وما كان من أين يقالُ ومن جنسِ
سلتْ بوجودِ القيدِ عنْ نيلٍ مطلقٍ عنْ الحبسِ بالتقييد باليومِ والأمسِ


هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين



موقع أدب (adab.com)


.

اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (وَزَاحَمَني عندَ استِلامي أوانِسٌ) | القصيدة التالية (درَسَتْ رُبُوعُهُمُ، وإنّ هواهُمُ)



واقرأ لنفس الشاعر
  • الأمرُ لله والمأمورُ في عدمٍ
  • قد صحَّ عندي خبر
  • أقول لما أن بدا
  • عجبتُ لموجودٍ حوى كلِّ صورة ٍ
  • فما لنا علة ٌ في الحكمِ ثابتة ٌ
  • إني أفاديك يا من عزَّ مطلبه إني أفاديك يا من عزَّ مطلبه
  • بإخباره عن نفسِه لا بعقلنا إلهي إذا ناديتُ فالسمع أنتم
  • وحقِّ الهوى إنَّ الهوى سببُ الهوى
  • حروفُ الهجا عشرتُها لتكون لي
  • فمِن حسِّي إلى عقلي


  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com