الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH
الأولى >> العصر العباسي >> محيي الدين بن عربي >> ألا إنني العبدُ المليكُ السميدَعُ

ألا إنني العبدُ المليكُ السميدَعُ

رقم القصيدة : 11532 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


ألا إنني العبدُ المليكُ السميدَعُ ولِ منزلٌ من رحمة ِ اللهِ أوسعُ
ومن رحمة ِ الله العظيمِ وجوده وهذا غريبٌ في العلومِ فاجمعوا
لهُ كلَّ برهانٍ عسى تدركونهُ وليسَ لهُ في عالمِ الفكرِ موضعُ
لقد وسعَ الحقُّ المبينُ بصورة إلى مجدِها تعنو الوجوهُ وتخضعُ
أنا الأزليّث العينُ والمحدثُ الذي له في قلوبِ الكونِ حظٌّ وموقع
أنا فيضه السامي أنا عرشُ ذاته أنا العالم العلويّ بل أنا أرفع
أنا العربيّ الحاتميّ أخو الندى إلى حضرتي تغدو المطيُّ وترجعُ
ثِقالاً وقد كانت بهم في وروده خفافاً فتعدو للنوالِ وتوضع
لنا في زمانِ الخصبِ ملهى ً وملعبٌ وفي وقتِ جدبِ الأرضِ مرعى ً ومرتعُ
أنا عدله الساري أنا سرُّ كونه أنا فضلُهُ الماضي الذي ليسَ يرجعُ
أنا المسجدُ الأقصى أنا الحرم الذي إلى بيتهِ تعدُو النياق وتسرعُ
إلى مهبطِ الأسماءِ تقنعُ أروساً ونحو استواءِ الأرض تسمو وترفع


هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين



موقع أدب (adab.com)


.

اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (ريان فلكي عينُ الحق تحفظه) | القصيدة التالية (للحقِّ فينا تصاريفٌ وأشياءُ)



واقرأ لنفس الشاعر
  • حدّث الشيخُ أبونا
  • ظلامُ الليلِ معتبر
  • سمعت من ليس يدري ما يقول به
  • لم يأتِ غيري بمثل قولي
  • تبارك الله ما في اليأس من باسٍ
  • ألا إنهُ الفرقانُ عينُ وجودي
  • أحبُّ إذا أحببتَ من يدري ما
  • الحمدُ للهِ جلَّ الله منْ واقِ
  • اللهُ أعظمُ أن يدرى فيعتقدا
  • أتاك الشتاءُ عقيبَ الخريفِ


  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com