الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH
الأولى >> العصر العباسي >> محيي الدين بن عربي >> ما جنة الخلد غير قلبي

ما جنة الخلد غير قلبي

رقم القصيدة : 11749 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


ما جنة الخلد غير قلبي لأنه بيتُ من يدومُ
قمتُ لهُ بالهوى ويدري من قام فيه ممن يقوم
عنهُ إلى غيرهِ فترمي إليهِ أنوارها الرجومُ
لو أن قلبي يراه قلبي قلت أنا الرائح المقيم
إنّ العذاب الذي تراه منهُ بنا ذلكَ النعيمُ
قالَ ليَ الحقُّ من وجودي وقولهُ الصادقُ القويمُ
نبئْ عباديَ عني بأنني أنا هوَ الغافرُ الرحيمُ
وإن أيضاً عذابُ حجبى عذابنا المؤلم الأليم
قلتُ وأيّ الكلامِ أولى أذكرُ والذاكرونَ هيمُ
فقالَ لي منْ صفا فؤادي كلامهُ الحادثُ القديمُ
قلتُ لهُ منْ يقولُ هذا فقال لي : ربكَ العليمُ
قلت لعلي أقتصر فقل لي أولى بنا أيها الحكيمُ
فإنهُ ذو المعالي فينا وإنهُ المحسنُ الكريمُ
فسلِّم الأمر لا تبالي فالقولُ ما قاله القسيمُ
فعلمه في الوجودِ سار مادامَ كوني به يقيمُ


هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين



موقع أدب (adab.com)


.

اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (للحقِّ فينا تصاريفٌ وأشياءُ) | القصيدة التالية (إذا سدَّسَ الذاتَ النزيهة َ عارفٌ)



واقرأ لنفس الشاعر
  • رأيتُ جارية ً في النومِ عاطلة ً
  • فأبدى وجودُ الوجدِ ما كانَ يكتمُ
  • إذا ما التقَينا للوَداعِ حسِبتَنا
  • نهاني ودادي أنْ أبثَّ سرائري
  • إنَّ لي رباً كريماً أجدهُ
  • سبق السيفُ العَذَلْ
  • منْ وافقَ الحقَّ في حكمٍ وفي عملٍ
  • قد أقسم الله لي في سورة البلد
  • كوكبٌ قالَ بتنزيهِ نفسهِ
  • الفرقُ بينَ القديمِ الذاتِ والحدثِ


  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com