الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH
الأولى >> العراق >> محمد سعيد الحبوبي >> حادي الضعون

حادي الضعون

رقم القصيدة : 1527 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


من نازح يحدو العراقَ ضعونهُ قلب سرى لَّما اهاج شجونه
ومودع ٍ للركبِ وَدَّ بانهُ لو قد اسالَ مع الدموع عيونه
لم تقطعَ الاظعان مِيلاً في السّرُى الا وكحَّل بالسهادِ جفونه
قطعت بهم سهل الغميم وحزنه فسقى الغميم سهوله وحزونه
مِن كل اوطف ماتغنىَّ رعدهُ الا وارخص بالدموع ِ شؤونه
فترى الدموع تخاله بحراً طَمى وترى الحُمول تخالهن سفينه
وذكرت في ذي البان ميس قدودهم فغدوت من شغَف اضمَّ غصونه
قالوا اشابَ البين ُ مِفرق رأسه صدَقوا ولكنَ قد اشابَ عيوْنه
ياقلبُ حسبُك بالغرام رهينة ً شط َّ الغريم وما قضاكَ ديونه
لم ينُسني عنه السرور بعودتي ان سرّ من خلق الهوى محزونه
كلا ولا النكبات تطرق ساحتي اذ ليس غادي القلب الا دونه
وكأنني من حيّ قومي سامرٌ حَسب النقا بالاجرعينَ حجونه
فلأ نهكن القلبَ من حسراتهِ يوم التَّرحُل او يجنَ جُنونه
ما عاطشٌ اورى الاوامُ بقلبه لَهَباً وقد شرب الاوام عُيونه
حتى اذا وجد المعينُ بقربه وجد الرّ ُكيَّ وقد اضلّ معينه
فغدى يعضُ على الا ناملُ حسرة نَدَماً ويصفِق بالشمال يمينه
وغدى يكذبُ بالحياة لنفسه لَّما حدى حادي الضُعون ضُعونه


هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين



موقع أدب (adab.com)


.

اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (ناعس الأجفان) | القصيدة التالية ()



واقرأ لنفس الشاعر
  • أغارَ الحُسنْ
  • تبسٌم كالبرق
  • ياغزال الكرخ
  • ناعس الأجفان
  • في صباه
  • شمسُ الحُميٌا
  • يامُعير الغصن
  • يا يوسف الحسن فيك الصب قد ليما
  • أيّها الساقي
  • سائق العيس


  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com