الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH
الأولى >> العصر العباسي >> عرقلة الكلبي >> هذا الحبيبُ وهذه الصهباءُ

هذا الحبيبُ وهذه الصهباءُ

رقم القصيدة : 16660 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


هذا الحبيبُ وهذه الصهباءُ عذلُ المصرِّ عليهما إغراءُ
والأغيدُ الألمى يروقك منظراُ في سقيها، والغادة ُ اللمياءُ
يا قاتلاً كأسي بكثرة ِ مائهِ ما الحيُّ عندي والقتيلُ سواءُ
بالماء يحيى كلُ شيءٌ هالكٍ إلا الكئوسَ هلاكهنَّ الماءُ
والراحُ ليس لعاشقها راحة ٌ ما لم يساعدْهمْ غنى ً وغناءُ
أَفدي الذي مرضتْ لَمرضتِهِ الحشا وهو الدواءُ لمهجتي والداءُ
وبوجنتَّي ووجنتيهِ إذا بدا من رط وجدينا حياً وحياءُ
كيف الوصولُ إلى الوصالِ وبيتنا بينٌ ، ودون عناقه العنقاءُ
للهِ جيراني بجيرون ولي بلحاظهم، وبهم ظبى ً وظباءؤُ
وكأَنهم وكأَنَّ حمرة َ راحِهِم في راحَهم وهنا ًدُمى ً ودماءُ
فكأنما سقت البلادَ ملَّثها كفا حسامِ الدينِ والأَنواءُ
ملكٌ تزينتِ السماءُ بمجدِهِ وتجملت بمديحهِ الشعراءُ
يحي ويقتل اللهاذم والُّلهى فكأَنَّهُ السَرّاءُ والضرّاءُ
ما زال يرقى في المعالي صاعداً وعدوُّهُ أنفاسهُ صعداءُ
منْ حاتمُ الطائيُّ عند سماحه هذا الندى ، لا إبلُهُ والشاءُ
للمُعتفين على خزاِئنِ ماله في كل يومٍ غارة ٌ شعواءُ
فكأَنه سعدُ السعود إذا بدا للناظرين وفي الذكاء ذُكاءُ
والى سُميْساطٍ قطعنَ جيادُهُ من ماردين، وتلكمُ العذراءُ
وافى اجنتَّها بكل مدججِ في راحتيه حيَّة ٌ صفراءُ
ترمي بنيها كلما حملت بهم ولها عليهم حنَّة ٌ وبكاءُ
ومن العجائب أَن حظى أَسودٌ وله بكل يدٍ ، يدٌ بيضاء
أحسامَ دينِ اللهِ والملكَ الذي شرُفت به الألقابُ والأسماءُ
جابَتْ إليك بنوالرجا جوز الفلا مذْ شدتَ مجداً دونه الجوزاءُ
هل تحمل الغبراء مثلكَ، أوجرت يومَ الرِّهان بمثلك الغبراءُ
بسمِّي والدك اهتدينا في الدُّجى وعَنَت لنا بسميِّك الأَعداءُ
نرعى الفراِقدُ ، والفراِقدُ حولَنا شهدت بذينِ سماوة وسماءُ
لله حادثة ٌ رمت بيَ جاِنبَي هذا الحمى ، وطِمِرَّة ٌ جرداءُ
لازال في الإقبال غادٍ رائحاً ما أقبل الإصباحُ والإمساءُ


هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين



موقع أدب (adab.com)


.

اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (تُراهْم حين صدّوا عن لقائي) | القصيدة التالية (تضاعف ضَعفي بَعد الحبائبِ)



واقرأ لنفس الشاعر
  • يا بدرَ دجى ً يحملهُ غصنُ أراكْ
  • عج على عباسَ تلقَ فتى ً
  • كتمَ الهوى فوشت عليه دموعهُ
  • وكأَنّي أَبو نواسٍ إِذا ما
  • يا طالب الصوريّ إن لم تتبْ
  • بروق الغوادي أم بروق المباسم
  • أرى الصبر عن نجدٍ أمرَّ من الصبرِ
  • رصَّعَ الشيبُ لَّتي يا خليلي
  • أيها السياف هيّا
  • يا بني الأعراب إن الترك


  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com