الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH

الأولى >> العراق >> أحمد مطر >> المغبون

المغبون

رقم القصيدة : 1787 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


مؤمِــنٌ

يُغمِـضُ عينيـهِ، ولكنْ لا ينامْ .

يقطَـعُ اللّيلَ قياماً ..

والسّلاطينُ نِيـامْ .

مُسـرِفٌ في الاحتِشـامْ .

إنّما يستُرُ عُـريَ النَّاسِ

حـتى في الحَرامْ !

حَسْـبُهُ أنَّ بحبلِ اللهِ

ما يُغْنيـهِ عنْ فَتلِ حِبالِ الاتّهـامْ .

مُنصِـفٌ بينَ الأَنـامْ

تستـوي في عينِـهِ ألكَحْـلاءِ

تيجـانُ السَّلاطينِ وأسْمالُ العَـوامْ .

مؤمِـنٌ بالرّأيِ

يحيـا صامِتـأً

لكنَّـهُ يرفِضُ أنْ يمحـو الكَلامْ .

طَـيّبٌ

يفتَـحُ للجائِـعِ أبوابَ الطّعـامْ

حينَ يُضنيـهِ الصّيـامْ .

بلْ يواري أَثـَرَ المُحتـاجِ

لوْ فَكّـرَ في السّطـوِ على مالِ الطُّغامْ .

وَيُغطّـي هَربَ الهاربِ مِـنْ بطْشِ النّظـامْ .

مَلجـأٌ للاعتِصـامْ

وَأَمـانٌ وسـلامْ .

وعلـى رَغـمِ أياديـهِ عَليكُـمْ

لا يـرى مِنكُـمْ سِـوى مُـرِّ الخِصـامْ .

**

أيّها النّاسُ إذا كُنتُـم كِرامـاً

فَعَليكُـمْ حَـقُّ إكـرامِ الكِرامْ.

بَـدَلاً من أنْ تُضيئـوا شمعَـةً

حيّـوا الظـلامْ !


موقع أدب (adab.com)



هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين




اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (المعجزة) | القصيدة التالية (قضاء ..!)


واقرأ لنفس الشاعر
  • سفارة
  • قلم ..!!
  • الحفلة
  • مرسوم
  • عائدون ..
  • حكمه أبي
  • مجهود حربي
  • أقزام طوال ..!!
  • أدوار الإستحالة
  • الغريب



  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com