الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH
الأولى >> العصر الجاهلي >> سلامة بن جندل >> فسائلْ بسَعدَيَّ في خِندفٍ

فسائلْ بسَعدَيَّ في خِندفٍ

رقم القصيدة : 24258 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


فسائلْ بسَعدَيَّ في خِندفٍ وقيسٍ، وعندكَ تبيانها
وإنْ تسألِ الحيَّ من وائلٍ تنبئكَ عجلٌ، وشيبانها
بوادِي جَدُودَ ، وقَد غُودِرَتْ بصيقِ السَّنابكِ أعطانها
بأرعنَ، كالطودِ، من وائئلٍ يَؤُمُّ الثُّغورَ ، يَعْتانُها
تكادُ له الأرضُ، منْ رزهِ إذا سار، ترجفُ أركانها
قداميسُ، يقدمها الحوافزانُ وأَبجَرُ ، تَخفِقُ عِقبانُها
وجَثّام ، إِذ سارَ في قَومهِ سَفاها إِلَينا ، وحُمرانُها
وتغلبُ، إذ حربها لاقحٌ تُشَبُّ ، وتُسعَرُ نِيرانُها
غداة َ أتانا صريخُ الرّبابِ ولم يكُ يصلحُ خذلانها
صَرِيخٌ لضَبَّة َ ، يَومَ الهُذَيلِ وضَبَّة ُ تُردَفُ نِسوانُها
تداركهمْ، والضُّحى غدوة ٌ، خناذيذُ تشعلُ أعطانها
بأُسدٍ منَ الفِرزِ ، غُلْبِ الرِّقابِ مصاليتَ، لم يخشَ إدهانها
فحَطَّ الرَّبِيعَ فَتًى شَرمَحٌ أَخوذُ الرَّغائبِ ، مَصنانُها
فقاظُ، وفي الجيدِ مشهورة ٌ يُغَنِّيهِ في الغُلِّ إِرنانُها




هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين



موقع أدب (adab.com)


.

اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (فاقنيْ، لعلَّكِ أنْ تحظي وتحتلبي) | القصيدة التالية (قد أوعدتنا معدٌّ، وهي كاذبة ٌ)



واقرأ لنفس الشاعر
  • هو المدخلُ النعمانَ في أرضِ فارسٍ
  • هاجَ المَنازِلُ رِحلة َ المُشتاقِ
  • وزَيدُ الخَيلِ قد لاقَى صِفادا
  • لو كُنتُ أَبكي لِلحُمول لشاقَني
  • مستحقباتٍ رواياها جحافلها
  • سأَجزِيكَ بالقِدِّ الذي قَد فَككتَهُ
  • يا حُرَّ، أَمسَى سَوادُ الرّأسِ خَالَطَهُ
  • رأيتُك ذا شَرٍّ ، وفي الشَّرِّ مُنقَعا
  • حتى استغثنَ بأهلِ الملحِ ضاحية ً
  • قد أوعدتنا معدٌّ، وهي كاذبة ٌ


  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com