الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH
الأولى >> العصر الإسلامي >> الفرزدق >> إذا مسمع أعطتك يوما يمينه

إذا مسمع أعطتك يوما يمينه

رقم القصيدة : 3645 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


إذا مِسْمَعٌ أعْطَتْكَ يَوْماً يَمِينُهُ فَعُدْتَ غداً عادَتْ عَلَيكَ شِمالُها
شِمالٌ مِنَ الأيْمَانِ خَيرٌ عَطِيّةً، يُهَانُ وَيُعْطَى في الحَقائِقِ مالُها
لَها سُورَةٌ كان المُعَلّى بَنى لها مَكَارِمَ ما كَانَتْ يَدانِ تَنَالُها
مِنَ النّاسِ إلاّ مِنْ قُرَيشٍ وَدارِمٍ، إذا سَبَقَ الأيْدِي القصَارَ طِوَالُها
أعِدْ لي عَطاءً كُنتَ عَوّدْتَني لَهُ، جَدا دَفْقَةٍ كَانَتْ غِزَاراً سِجالُها
وَرِثْتُمْ عَنْ الجَارُودِ قِدْراً وَجَفنةً كَثِيراً، إذا احْمَرّ الشّتَاءُ، عِيالُها
مِنَ السّودِ يَحْمِلْنَ اليَتامى كأنّهمْ فِرَاخٌ على الأوْرَاكِ زُغْبٌ حِصَالُها
تَرَى النّارَ عَنْ مِثْلِ النّعامَةِ حَوْلها لهَا شُطَبٌ تَطْفُو سِمَاناً مَحالُها
لَهُ رَاحَةٌ بَيْضَاءُ يَنْدَى بَنانُها، قَلِيلٌ، إذا اعْتَلّ البَخِيلُ، اعتِلالُها
فدُونَكَ هذي مِنْ ثَنَائي، فإنّها لَها غُرّةٌ بَيْضَاءُ بَاقٍ جَمالُها
وَأنْتَ لَعْبدِ القَيسِ سَيْفٌ تَسُلّهُ عَلى مَنْ يُعادِيها، وَأنْتَ هِلالُها




هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين



موقع أدب (adab.com)


.

اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (أبوك وعمي يا معاوي أورثا) | القصيدة التالية (أبى الحزن أن أسلى بني وسورة)



واقرأ لنفس الشاعر
  • إذا ما كنت متخذا خليلا
  • أبني لجيم إنكم ألجمتم
  • إن ابن بطحاوي قريش نمى به
  • كيف تقول وجد بني تميم
  • ألا إن حبا من سكينة لم يزل
  • يا أخت ناجية بن سامة إنني
  • أعيني ما بعد ابن موسى ذخيرة
  • يا ليلة السبت إن ألقت كلاكلها
  • لقد سر العدو وساء سعدا
  • أقامت ثلاثا تبتغي الصلح نهشل


  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com