الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH
الأولى >> لبنان >> إبراهيم اليازجي >> قف بي نحيي رباها أيها الحادي

قف بي نحيي رباها أيها الحادي

رقم القصيدة : 55745 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


قف بي نحيي رباها أيها الحادي فتلك أبياتها في عدوة الوادي
قد خيمت باللوى الغربي ضاربة عليه أطنابها من غير أوتاد
مقيمة لم تقم إلا على سفر ما ينقضى بين تأويب وأساد
تمشي الهويني كما مر النسيم ضحى في هودج من شعاع النور وقاد
يحجب البعد سيماها فإن قربت صدت دلالاً فزادت غلة الصادي
يسارق الطرف عين الشمس منطرها فالشمس من دونها حلت بمرصاد
حتى إذا هجعت في ليلها ظفرت منها العيون بلمح الميسم الباد
فنبئينا رعاك الله جارتنا بل أنت سوغ لنا من عهد ميلاد
قد انقطعنا فما أن بيننا صلة ولا سبيل لملاح ولا حاد
ولم يكن بيننا سد وقد ضربت أيدي الفضا دون لقيانا باسداد
ما أن ينالكم للبرق منطلق ولا يقرب منكم سير منطاد
وإنما رسلنا الأنوار حاكية نار الصليب تبدت فوق انجاد
تهدي لنا عنكم رمزاً تعود لكم بمثله بين اصدار وايراد


هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين



موقع أدب (adab.com)


.

اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (يا من ترحل عن عيني وأودعها) | القصيدة التالية (يا ليت شعري هل تدرين موضعنا)



واقرأ لنفس الشاعر
  • يا أربع الخيف يسقي الماء واديها
  • أمسى بنو الزهار بعد عزيزهم
  • نسوق إلى حماك مثال قوم
  • أحبابنا هل لذاك العهد تذكار
  • زر مضجعاً بات من آل الجدي به
  • لقد بناها الجريجيري أسقفنا
  • لقد ناحت بنو كركور لما
  • برحمة الله في هذا الضريح فتى
  • غريغوريوس ذو المجد بطر كنا انتني
  • من آل صافي الأكرمين فقيدة


  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com