الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH
الأولى >> مصر >> إبراهيم ناجي >> الميعاد الضائع

الميعاد الضائع

رقم القصيدة : 63508 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


يا من طواها الليلُ في بَيْدائه روحاً مفزعة على ظلمائهِ
إن تظمئي ليَ كم ظمئت إليكِ جمع الوفاءُ شقيةً وشقيا
أسفاً عليكِ وأنت روحٌ حائرٌ والكونُ أسرارٌ يضيق بها الحجى
*** **
وكذا تمر بمثلكِ الأيامُ مجهولةً وعذابُها مجهولُ
وكعادةِ الحظِّ الشقيِّ وعادتي أقبلتُ بعد ذهاب نجمي الأوحدِ
وكأنما هذا الفضاء خطيئة وكأن همسَ نسيمِه استغفارُ
وكأنه أحزانُ قومٍ ساروا هذي مآتمهم وثم ظلالها
ران السواد على وجودِ الدورِ وسرى إليّ نحيبُها والأدمعِ
وكعادةِ الحظِّ الشقيِّ وعادتي أقبلتُ بعد ذهاب نجمي الأوحدِ
حملتْ لنا أملاً فلما ودَّعت لم يبقَ بعد رحيلها للناظر
إلا خيال سعادة قد أقلعت ووداع أحبابٍ ودمع مسافر
تتعاقبُ الأقدارُ وهي مسيئةٌ كم عقنا ليلٌ وخان نهارُ
وكأنما هذا الفضاء خطيئة وكأن همسَ نسيمِه استغفارُ
وكأنه أحزانُ قومٍ ساروا هذي مآتمهم وثم ظلالها
عفتِ القصور وظلت الأسوار كمناحة جمدت وذا تمثالها
ران السواد على وجودِ الدورِ وسرى إليّ نحيبُها والأدمعِ
وكأنني في شاطئ مهجورِ قد فارقتهُ سفينةٌ لا ترجعِ
حملتْ لنا أملاً فلما ودَّعت لم يبقَ بعد رحيلها للناظر
إلا خيال سعادة قد أقلعت ووداع أحبابٍ ودمع مسافر


هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين



موقع أدب (adab.com)


.

اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة () | القصيدة التالية (ذات مساء)



واقرأ لنفس الشاعر
  • يأس على كأس
  • شكوى واعتذار
  • الــزائـر
  • يا بحر
  • كـــلانا
  • في شم النسيم
  • شفاعة
  • استقبال القمر
  • يا نسيم البحر
  • في معبد


  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com