الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH

الأولى >> العراق >> سعدي يوسف >> الـثّـالث من آب 2002

الـثّـالث من آب 2002

رقم القصيدة : 63660 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


… والآنْ

تبدأُ أيّـامُ الآحادِ تطولُ

كأيامِ الأعيادِ وراءَ القضبــان؛

الأشجارُ مُثَـبّـتةٌ بمساميرَ إلىالأفقِ الرّطْبِ

وأبوابُ الشارعِ مُـؤْصَـدةٌ

حتى الحانةُ في المنعطفِ انكفأتْ تحتَ رذاذٍ من مطرٍ في ذاكرةِ القطِّ .

الدكّــانُ الهنديّ هو الباقي .لن أُوقِــدَ مِـجْـمرةً . سـأعودُ

إلى الأوراقِ الأولى.سـأقَـلِّـبُ ما اكتنـزَتْـه العينانِ. غريبٌ أن

أشعرَ بالرجفةِ تحتَ عظامِ ذراعَـيَّ .عشــاءُ الناسِ أُعِـدَّ ، موائدهُ

صُـحفُ الصبحِ الكبرى: سَـمَكٌ وبطاطا. سَـمَكٌ وبطاطا .أحياناً

أسـمعُ بوقاً . هل أزِفَـتْ سـاعـتُـنا ؟ هل نرجعُ في منتصفِ

الليـلِ ؟ أنا لا أحملُ ( لا أملكُ ) إلاّ الأوراقَ الأولى ، وخفـيفاً

سـأكونُ ، خفيفاً ونظيفاً …

أنا أنسى أحياناً

أنسى ، مثلاً ، أنّ اليوم هو السبت ، وليس الأحدَ…

- الأمرُ بســيطٌ –

فالأيـامُ تطولُ

الأيامُ ، جميعاً ، كالآحادِ ، تطولُ

ولكنّ الشُّــرفـةَ

حتى في المطرِ الصامتِ ،

ظلّـتْ مفتوحةْ …


موقع أدب (adab.com)



هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين




اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (مريم تأتي) | القصيدة التالية (مائدةٌ للطيرِ والسنجاب)


واقرأ لنفس الشاعر
  • إذهب وقلها للجبل
  • إذاً .. خذها عند البحر
  • أوكتافيا
  • القطار الإيرلندي
  • محاولة ثانية في الضباب
  • نبض أبيض
  • ثلاث محاولات لعلاقة
  • عرس بنات آوى
  • بيانو كونداليزا رايس
  • الماندولين



  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com