الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH

الأولى >> العراق >> عدنان الصائغ >> بكائية لامريء القيس

بكائية لامريء القيس

رقم القصيدة : 63913 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


بكى صاحبي

لمّا رأى الوطنَ ـ القلبَ، تنهشُهُ الطائراتُ

تُنَقِّرُ في نبضِهِ، قطعاً من ضلوعِ المنازلِ.. والشهداءِ

فأدرِكَ أنّا انتهينا إلى حجرٍ

سوفُ نَحْمِلُهُ ـ في المنافي ـ رصيفاً لأزهارِنا الذابلةْ

يُضَيِّقُ بين السطورِ وأحلامنِا

وأنَّ الندوبَ التي خلَّفتها الحروبُ على جلدِنا

سوفَ تطمسُها السافياتُ

صحتُ:

يا صاحبي

في الضياعِ الكبيرِ

أَعِنِّي على غربتي

بين نفسي وبيني

بلادكَ ضيَّعتها..

وانتهيتَ..

وها أنتَ مثلي

أضعتَ الدليلَ إلى بابِ روما

رأيتُ الجنودَ يَسُدُّونَ كلَّ المساربِ دونَ الحدودِ

فآخيتُ بين الرمالِ، وقلبي

وقلتُ:

هو الدربُ أبعد مِمَّا نظنُّ..

إلى قَيْصَرٍ

..........

..............

سَنَضْرِبُ في التيهِ

ضربَ القمارِ

فإمّا نرى البحرَ ـ يا صاحبي ـ

أو نموتُ معاً، غربةً..

... في الرمالْ

* * *

9 - 10/9/1992 بغداد


موقع أدب (adab.com)



هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين




اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (المدينة) | القصيدة التالية (بريد القنابل)


واقرأ لنفس الشاعر
  • باب
  • فضول
  • كوابيس
  • شاعــر
  • إلى مخبر قديم
  • رحيل
  • شكوى
  • تكوينات (7)
  • لوليو
  • مصادفة



  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com