الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH

الأولى >> العراق >> عدنان الصائغ >> الرسّام.. ثانية

الرسّام.. ثانية

رقم القصيدة : 64006 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


... إلى الشاعر سامي مهدي

.

.

.

أُبْصِرُهم..

بالضحكاتِ الرنّانة

تتزاحمُ أكتافهمُ نحو القاعةْ

العَرَقُ الممزوجُ برائحةِ العِطْرِ النسويِّ،

الياقاتُ البيضاءُ،

التعليقاتُ العابرةُ،

الأيدي تتصافحُ..

أُصغي بشحوبٍ قلقٍ

(ماذا سيقولُ الروَّادُ،

النُقّادُ،

الصحفيُّون،

الـ "……"..

عن معرضهِ الأول؟)

لاذَ برُكْنِ المعرضِ، مرتبكاً

قلقاً

تتبعُ عيناه الحائرتان خطى النظراتِ

تجوبُ أزِقَّتَهُ..،

والقلبَ

وأروقةَ الأحزانْ

(هذي الألوانُ… دمي)

(هذي اللوحاتُ الملصوقةُ في القاعةِ،…

أيّامي المنثورةُ في الطُرُقاتِ

وفي الريحِ)

علّقَ أَحَدُهُمْ ببرودٍ:

- هذي اللوحةُ تُشْبِهُ لوحةَ سيزانْ

التفتَ الرجلُ المتأبَّطُ زندَ امرأةٍ، وكتاباً ضخماً

- بل تُشْبِهُ لوحاتِ جواد سليم

صرخَ الرسّامُ الكهلُ المتأنّقُ – في وَجْهِ الصحفيِّ العابرِ –

منفعلاً:

- بلْ… هي تُشْبِهُ لوحاتي

……………

………………

…………

……………

………………

لمْ يكترثِ الرسّامُ الشاب

أغلقَ بابَ المعرضِ،

حين أنفضَّ الجمهورُ

ومضى يتسكّعُ ثانيةً،

في الطُرُقاتِ، وحيداً

يبحثُ عن لوحاتٍ أخرى…

* * *

الثانية بعد منتصف الليل 13/8/ 1984 كركوك


موقع أدب (adab.com)



هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين




اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (لوليو) | القصيدة التالية (يوليسيس)


واقرأ لنفس الشاعر
  • رقيب داخلي
  • فكرة
  • مقطع عرضي.. من حياةِ رَقَّاص الساعة
  • باب
  • تحت سماء غريبة
  • (!!...)
  • حكاية وطن
  • إمرأة من دخان
  • أبعاد
  • أماناً.. أَيّها البحر



  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com