الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH

الأولى >> فلسطين >> محمود درويش >> قاع المدينة

قاع المدينة

رقم القصيدة : 64817 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


عشرون أغنية عن الموت المفاجيء

كل أغنية قبيلة

و نحب أسباب السقوط

على الشوارع..

كل نافذة خميلة.

و الموت مكتمل ،

قفي ملء الهزيمة يا مدينتنا النبيلة

في كلّ موت كان موتي

حالة أخرى..

بديلا كان للغة الهزيلة

(و العائدون من الجنازة عانقوني

كسّروا ضلعين

و انصرفوا

ومن عاداتهم أن يكذبوا

لكنّني صدقّتهم

و خرجت من جلدي

لأغرق في شوارعك القتيلة )

تتفجرين الآن برقوقا

و أنفجر اعترافا جارحا بالحبّ:

لولا الموت

كنت حجارة سوداء

كنت يدا محنّطة نحيلة

لا لون للجدران،

لولا قطرة الدم

لا ملامح للدروب المستطيلة

(و العائدون من الجنازة عانقوني

كسّروا ضلعين ..

و انصرفوا..

و من عاداتهم أن يسأموا

لكنهم كانوا يريدون البقاء ..

خرجت من جلدي

و قابلت الطفولة).

قد صار للإسمنت نبض فيك

صار لكل قنطرة جديلة

شكرا_ صليب مدينتي

شكرا..

لقد علّمتنا لون القرنفل و البطولة

يا جسرنا الممتدّ من فرح الطفولة_

يا صليب_ إلى الكهولة

الآن،

نكتشف المدينة فيك

آه.. يا مدينتنا الجميلة !..


موقع أدب (adab.com)



هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين




اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة () | القصيدة التالية (خطب الديكتاتور الموزونة)


واقرأ لنفس الشاعر
  • عاشق من فلسطين
  • لوركا
  • مطر
  • امرأة جميلة في سدوم
  • قال المغني
  • الخروج من ساحل المتوسط
  • الجسر
  • حالة واحدة لبحار كثيرة
  • أمل
  • قمر الشتاء



  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com