الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH

الأولى >> اليمن >> عبدالعزيز المقالح >> على قبر دمشق

على قبر دمشق

رقم القصيدة : 65273 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


" 1 "

دمشق التي قاتلت

ودمشق التي احترقت

ثم عادت من النار ، لم تحترق

كيف تحترق الأن في السلم ؟

تفقدُ لون ظفائرها ؟!

كيف يهجُرها " بردى "

وينامُ على قبرها " قاسيون " ؟!

" 2 "

أيها القمر الذهبي - الذي كان -

كيف ترى طفلة الشام

يجلدها العابثون

فلا تتحرك أشجارُك الشامخاتُ

ولا حجر من " أميّة "

يا سيد الأفق .. رُد

ألا تستطيع ؟

هل استعجمت في زمان الحروب الحروف ؟!

" 3 "

أيها المتعبون

الطريق طويل ...

وأعناقنا لا تهابُ المسير

الخيول التي نمتطيها دماءُ قرانا

وأحزان أجدادنا

فاستريحوا

لأن الخيول الجريحة

ظامئة للمسير .


موقع أدب (adab.com)



هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين




اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (تأملات حزينة فيما يحدث) | القصيدة التالية (على أبواب شهيد)


واقرأ لنفس الشاعر
  • أيوب المعاصر
  • خطاب مفتوح إلى أيلول
  • على أبواب شهيد
  • أغنيات صغيرة للحزن
  • إلى فأر
  • في انتظار جودو
  • تأملات حزينة فيما يحدث
  • عصر يهوذا
  • إلى السلاح..أيها المواطنون
  • المساومة



  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com