الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH
الأولى >> الكويت >> فهد العسكر >> وطني و ما أقسى الحياة به

وطني و ما أقسى الحياة به

رقم القصيدة : 65299 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


وطني و ما أقسى الحياة به على الحر الأمين
و ألذ بين ربوعه من عيشة كأس المنون
قد كنت فردوس الدخيل و جنة النذل الخؤون
لهفي على الأحرار فيك و هم بأعماق السجون
و دموعهم مهج و أكباد ترقرق في العيون
ما راع مثل الليث يؤسر و ابن آوى في العرين
و البلبل الغريد يهوي و الغراب على الغصون
وطني وأدت بك الشباب و كل ما ملكت يميني
وطني و ما ساءت بغير بنيك يا وطني ظنوني
أنا لم أجد فيهم خدينا آه من لي بالخدين
و هناك من هم معشر أف لهم كم ضايقوني
هذا رماني بالشذوذ و ذا رماني بالجنون
و هناك منهم من رماني بالخلاعة و المجون
و تطاول المتعصبون و ما كفرت و كفروني
و أنا الأبي النفس ذو الوجدان و الشرف المصون
الله يشهد لي و ما أنا بالذليل المستكين
لا در درهم فلو حزت النضار لألهوني
أو بعت وجداني بأسواق النفاق لأكرموني
أو رحت أحرق في الدواوين البخور لأنصفوني
فعرفت ذنبي، إن كبشي ليس بالكبش السمين
يا قوم كفوا، دينكم لكم، و لي يا قوم ديني




هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين



موقع أدب (adab.com)


.

اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (هاتي الدواء وكحلي بصري) | القصيدة التالية (أيّهذا الشاعر)



واقرأ لنفس الشاعر
  • كفي الملام
  • البلبل
  • شهيق وزفير
  • المولد النبوي
  • حيّ الصباح إذا تبسّم
  • بأبي وأمّي من مددت لها يدي
  • بسمة و دمعة أو صرخة من أعماق السجون
  • أوقديها وذريها في حشايا
  • ياصاحبي قد كان ماشاءَ الهوى
  • هاتي الدواء وكحلي بصري


  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com