الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH

الأولى >> مصر >> حمزة قناوي >> عيناها والحنين

عيناها والحنين

رقم القصيدة : 67030 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


تلك المسافةُ بين عينيها وأرصفة الشوارع

هي بامتداد دمٍ جرى نوراً ..

.. بأوردةٍ تُوَحِّدُ عاشِقَيْن

هي ذِكرياتٌ قد غَفَت تَحْتَ الغَمَامِ وقد بكى مَطراً

وحَنَّت فاستفاقت بين ذاكِرةٍ وعينْ

تلك المسافةُ لم تكُن إلاَّ زماناً من هوى

عُمرَاً مضى حُلماً كَمَرِّ سحابَتَيْن

مُخَلِّفاً أصداءَ ما تركَ المُغَنِّي في أماسيهِ الشريدةِ من أسى

لحناً تناثرَ في الطريقِ وفي نهايات المَفارِقِ نَغْمَتَيْنِ .. فَنَغْمَتَين

كُلُّ ما تَرَكَ المُغنِّي بين شُرفَتِها وشُرفَتِهِ الحزينةِ

كُلُّ ما تَرَكَ المُغَنِّي من صدى ..

في شُرفَتَيْن !

------------------------------

هَذي الشَّوارع من قديمٍ قد غَفَت كالحُلمِ ..

.. مُغْمِضةً على الذِكرى

فكيف استيقَظت هذا النهار لتسألَ عابريها

عن ملامِحِ عابِِرَيْن ؟

مضت بخطوهما الدروبُ إلى الغياب

ترافقا حتى نهايات المدى

وتَبَاعَدَا كَفَرَاشتيْن

لعلَّهُ المطرُ الذي تصحو على إيقاعهِ الذِكرى

فتنتفِضُ الشوارعُ من حنينٍ حينَ فاجأها

ومن ألمٍ لِبَيْن

لعَلَّهُ الوهجُ الذي قد طافَ عينيها اللتين ترامتا لَهَفَاً ..

.. لِتحتَضِنا الدروبَ أسىً

وقد صحت الرؤى

وتناثرت في أُفقِ عينيها الخريفيِّ الملامِحِ

دَمْعَتَينِ فدَمعَتَيْن

مضت كما حُلماً يمُرُّ على الطريقِ

يودُّ لو جازَ المسافةَ للحَنين مُحَلِّقاً ..

.. في غمضِ عينْ !

جازت مسافَتَها على مطرِ الطريقِ نُجيمةً خطرت على غيمٍ ..

.. كما بُسُط اللُّجينْ

-----------------------------

تلك المسافة بين عينيها وأرصفة الشوارع

هي لم تكُن إلاَّ زماناً من هوى

عُمراً مضى حُلماً كمرِّ سحابَتَيْن !

مُخلِّفاً أصداء ما تركَ المُغنِّي في أماسيهِ الشريدة من أسى

لحناً تناثر في الطريقِ وفي نهايات المفارق ..

.. نَغْمَتينِ فَنَغْمَتَيْن

كُلُّ ما تَرَكَ المغَنِّي بين شُرْفَتِها وشُرْفَتِهِ الحزينة

كُلُّ ما تركَ المُغَنِّي من صدى

في شُرفَتَيْن


موقع أدب (adab.com)



هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين




اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة () | القصيدة التالية (في موعد الغيوم)


واقرأ لنفس الشاعر
  • الحزن 2
  • أكذوبة أنت
  • حُلم النهار البعيد
  • لُعبَة الحَقيقة المُقَنَّعَة
  • أكذوبة السعادة المُغادِرَه
  • ما الذي تنتظِر
  • حين فقدتك
  • الحلم على ساحل المتوسط
  • عشق
  • حصار



  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com