الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH

الأولى >> مصر >> حمزة قناوي >> الصباحُ الذي لا يجيء

الصباحُ الذي لا يجيء

رقم القصيدة : 67036 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


جارتي مَدَّت من العينينِ نافِذَتيْ أمل

ورَمَت عليَّ ضياهُما

ومَضَتْ تُشيرُ ببسمةٍ جذلى إليَّ

..لعلَّني أرنو إليها من ذهولِ كآبتي أو أستفيقْ

" يا جارتي ما بيننا بحرٌ عميقْ

بيننا بحرٌ من العجزِ رَهِيبٌ وَعمِيقْ " *

حتى ابتسامتكِ الشفيفة لن تضيءَ ليَ النهارَ

ولن تُذَلِّلَ لي الطريقْ

أنا لستُ إلاَّ واحداً مِمَّن يَجيئُونَ الحَياةَ لِيكدَحُوا في ليلِها

وتضنُّ ساخطةً عليهم بالصباحِ .. فلا شروقْ ..

.. يأتي إلى غديَ المُضيِّعِ في الشقاءِ وفي الأسى

بالبهجةِ العذراء تنتشِلُ الفؤادَ المُتعسَ المُلقى هُناكَ

.. بِجُبِّ وحشتِهِ السحيقْ

ولرُبَّما أنفَقْتُ أيَّامي لأرسُمَ بسمةً تعلو وجوه الآخرين

فالآخرونَ لهُم صَبَاح

وليس في دربي سوى الظُلُمات

.. كدَّسها الشقاءُ على متاهاتِ السنين

دربي عسيرٌ لو علِمتِ كأنَّما مُدَّت مسالِكُهُ الأليمةُ عبر أنَّاتِ الحياة ..

.. من الجحيمِ إلى الجحيم

دربي أليم

تمضي بهِ الأيَّامُ عابِسةً مُرَنَّحةَ الخُطَى هَمَّاً ..

.. إلى قدري البَهيم

يا جارتي عيناكِ غارقتانِ في حُلمٍ بهيج

ترنو إلى غدِكِ الأمير

غدِكِ المليء بالابتسامِ وبالورودِ وبالأريجِ ..

.. على بساطٍ من حرير

وبضحكةِ الأطفالِ صافيةً كنبعٍ قد ترقرقَ باسِمَاً

ويدينِ تشتبِكانِ في حُلمٍ تَوَحَّدَ ..

.. ضَمَّهُ بيتٌ صغير

عيناكِ تحلمُ بالصباحِ وليس في دُنياي شيءٌ من صباح

هو لن يجيءَ لبؤسِ أيَّامي العِجاف

لسنينيَ العمياءَ تستُرُ عوزها بالكدِّ

ليست تبتغي حُلماً سوى خبز الكفاف

هو لن يجيء وعالمي مُتَرَنِّحٌ بِيَدِ الرِّيَاح !

فلتُسدِلي أهدابَكِ الحسناءَ فوقَ تَلَهُّفِ الحُلمِ البَريء

وامضي إلى غدِكِ البهيِّ وحيدةً مِنِّي ..

.. إلى غدِكِ المُضيء

أمَّا أنا فشقائيَ المُمتَدُّ قدَّرَ لي مُعايشةَ الظلامَ

ونَقلَ أحجارِ السنين

تهدُّ كاهليَ الفقير

امضي إلى غدكِ الهنيء

ودعي الشقاءَ يسوطُ من قد عُذِّبوا في لَيْلِهِم

من أجلِ صُبحٍ لا يجيء


موقع أدب (adab.com)



هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين




اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (الصّدق والرواية المُلّفَّقة) | القصيدة التالية (حُلم النهار البعيد)


واقرأ لنفس الشاعر
  • الموت في دقات
  • أغنية لليل
  • الحلم على ساحل المتوسط
  • ما الذي تنتظِر
  • مُحاوَرَة
  • عشق
  • كالناعوت
  • حُلمُ الفَتى
  • الحزن 2
  • العشق و الرحيل



  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com