الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH

الأولى >> مصر >> فاروق جويدة >> ما قد كان.. كان

ما قد كان.. كان

رقم القصيدة : 67562 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


كان ما قد كان.. مات..

كان في عينيك حلم..

خانني وسط الطريق

حين صار الموج وحشا

لم يعد يرحم أنات الغريق

كان في عينيك حلم

يعزف الألحان في عمري.. وعمرك

أغنيات للطيور..

كان سرا من خبايا الصبح حين يجيء

في ليل جسور..

بحر عينيك توارى

جف ماء البحر في صمت

وصار الآن أسماكا

تساقط جلدها بين الصخور

كيف صار اللؤلؤ المسحور

أحجارا على الطرقات حائرة

وفي هلع.. تدور؟

كيف صار الموج في عينيك شيئا.. كالرفات؟

كيف مات الطهر فينا

كيف صرنا كالأماني الساقطات؟

* * *

آه من عينيك آه

لست ادري في رباها غير عنوان

أراه الآن ينكرني

قلت يوما.. إن في عينيك شيئا لا يخون

يومها صدقت نفسي..

لم أكن اعرف شيئا

في سراديب العيون

كان في عينيك شيء لا يخون

لست ادري.. كيف خان؟

ليس يجدي الآن شيء

فالذي قد كان.. كان

احرقي الأحلام والذكرى

فما قد مات .. مات

واخرسي دمعا لقيطا

ما الذي يجدي لكي نبكي على هذا الرفات؟


موقع أدب (adab.com)



هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين




اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (عودة الأنبياء) | القصيدة التالية (شهداؤنا)


واقرأ لنفس الشاعر
  • على الأرض السلام
  • موتى.. بلا قبور
  • طاوعني قلبي.. في النسيان
  • قد نلتقي
  • وتبقين يا مصر فوق الصغائر
  • في زمن الليل
  • عيناك أرض لا تخون
  • لأنك.. مني
  • في رحاب الحب
  • عودة الأنبياء



  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com