الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH
الأولى >> اليمن >> عبدالله البردوني >> بعد سقوط المكياج

بعد سقوط المكياج

رقم القصيدة : 67727 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


إلى (الفا ـ ح)

غير رأسي … إعطني رأس (جمل) غير قلبي … إعطني قلب (حمل)
ردّني ما شئت … (ثورا) ، (نعجه) كي أسميّك … يمانيّا بطل
كي أسميّك شريفا ... أو أرى فيك مشروع شريف محتمل
سقط المكياج ، لا جدوى بأن تستعير الآن ، وجها مفتعل

***

كنت حسب الطقس ، تبدو ثائرا صرت شيئا … ما اسمه ؟ يا للخجل
ينقش البوليس ، ما حقّقته من فتوح با (لمواسبي ) في المقل

***

با (لهرواي) با (لسكاكين) .. بما يجهل الشيطان … من أخزى الحبل
تقتل المقتول ، كي تحكمه … ولكي ترتاح … تشوي المعتقل
هل أسميّك بهذا ناجحا ؟ إن يكن هذا نجاحا … ما الفشل ؟

***

إنما أرجوك ، غلطني ولو مرّة كن آدميا … لا أقل
قل أنا الكذاب ، وامنحني على حسّك الإنساني الشعبي ، مثل
فلقد جادلت نفسي باحثا عن مزاياك ، فأعياني الجدل
أنت لا تقبل جهلي إنما ليس عندي ، للخيانات غزل

***

أيّ شيء أنت ؟ يا جسر العدى يا عميلا ، ليس يدري ما العمل
ردّني غيري ، لكي تبصرني للذّباب الآدمي ، نهر عسل


هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين



موقع أدب (adab.com)


.

اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (تحت السكاكين) | القصيدة التالية (سندباد يمني في التحقيق)



واقرأ لنفس الشاعر
  • زامر القفر العامر
  • نار و قلب
  • كيف أنسى
  • أخر جديد
  • عندما ضمنا اللقاء
  • سياح الرماد
  • الخضر المغمور
  • فلسفة الجراح
  • شاعر الكأس و الرشيد
  • من ذا هنا


  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com