الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH
الأولى >> لبنان >> إيليا أبو ماضي >> ريح الشمال

ريح الشمال

رقم القصيدة : 67894 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


سألت: وقد مرّت الشمأل تنوح وآونه تعول
إلى أيما غاية تركضين ؟ ألا مستقر ؟ ألا موئل؟
وكم تعولين، وكم تصرخين، كعصفورة راعها الأجدل؟
لقد طرح الغصن أوراقه من الذعر ، واضطرب الجدول
وضلّ الطريق ألى عشه فهام على وجهه البلبل
وغطى السّهى وجهه بالغمام كما يتزوى الخائف الأعزل
وكادت تخرّ الهضاب وتركض قدّامك الأجبل
أبنت الفضاء أضاق الفضاء فأنت ألى غيره أميل؟
أغاظك أنّ الدجى لا يزول وأن الكواكب لا تأقل؟
أتبكين آمالك الضائعات ؟ هل الريح مثل الورى تأمل؟
أيعدو وراءك جيش كثيف؟ أمثلك يرهبه الجحفل؟
وما فيك عضو ولا مفصل فتقطع أوصلك الأنصل
فجاوبني عاتف في الظلام: غلطت فما هذه الشمأل
ولكنها أنفس الغابرين تجوس الديار ولا تنزل
فقلت: أينهض من القبور وفوقهم الترب والجندل؟
أجاب الصدى ضاحكا ساخرا إلى كم تحار، وكم تسال؟
وترفع عينيك نحو السماء وليست تبالي ولا تحفل؟
من البحر تصعدي هذي الغيوث وتهطل في البحر إذ تهطل
وفي الجوّ إن خفيت نسمة وفي الأرض إن نضب المنهل
لقد كان في أمس ما قبله وفي غده يومك المقبل
عجبت لباك على أوّل وفي الآخر النائح الأول
هم في الشراب الذي نحستي وهم في الطعام الذي نأكل
وهم في الهواء الذي حولنا وفي ما نقول وما نفعل
فمن حسب العيش دنيا وأخرى فذا رجل عقله أحول




هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين



موقع أدب (adab.com)


.

اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة () | القصيدة التالية (قال السماء كئيبة وتجهما)



واقرأ لنفس الشاعر
  • ما زال في الأرض حبّا
  • لمن الديار؟
  • حكمة المتنبي
  • أنا و أخت المهاة و القمر
  • معركة بورغاس
  • أبو غازي
  • أنت والكأس
  • قتل نفسه
  • الكأس الباقية
  • أمنية إلاهة


  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com