الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH
الأولى >> لبنان >> إيليا أبو ماضي >> معركة بورغاس

معركة بورغاس

رقم القصيدة : 67949 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


هذي الوغى مشبوبة النيران مشدودة الأسباب والأقران
شابت مفارقها وكانت طفلة عذراء منذ دقائق وثوان
طوى السّلام فليس ينشر بعدها أو يبعث الملحود في الأكفان
شقوا الطّروس وحطّموا أقلامكم أليوم يوم شواجر المرّان
هانت على الصّمصام كلّ يراعة ما لليراعة في الحروب يدان
يا صاحبي ليس الوغى من مذهبي هاتيك وسوسة من الشّيطان
فالنّاس إخوان وليس من النّهى أن يفتك الإخوان بالإخوان
لو تعقل الأجناد أنّ ملوكها أعداؤها انقلبت على التيجان
قوم إذا شاؤوا الصّعود لمطلب تخذوا مراقيهم من الأديان
أو إن كرهت الحرب كنت يراعة وإذا قتلت أخاك غير جبان؟
إن كان قتل النّفس غير محرم ما الفرق بين المرء والحيوان؟
الحرب مجلبة الشّقاوة للورى والحرب يعشقها بنو الإنسان
لمن الخميس خوافق راياته متماسك الأجزاء كالبنيان
متألب كاللّيل جنّ سواده مستوفز كالقدر في الغيان
متدّفق كالسّيل في الغدرا متدفّع كالعاصف المرتان
تتنزلزل الأطواد من صدماته وتظّل منه الأرض في رجفان
عجلان يكتسح البلاد وأهلها إنّ الشّقىّ العاجز المتواني
في كلّ سرج ضيغم متحفّز في كفّه ماضي الشّباة يمان




هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين



موقع أدب (adab.com)


.

اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة () | القصيدة التالية (قال السماء كئيبة وتجهما)



واقرأ لنفس الشاعر
  • كمنجة الشوا
  • حنة مشتاق
  • بنت سورية
  • مداعبة
  • الفراشة المحتضرة
  • المرأة والمرآة
  • الطين
  • المجنون
  • شاعر الدير
  • موميات


  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com