الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH

الأولى >> فلسطين >> راشد حسين >> الجياد

الجياد

رقم القصيدة : 71552 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


في بلاد الآخرين

يولد الطفل صغيرا

فيصبون على أيامه دفئا ونورا

ثم يروون له من قصة الشمس سطورا

واذا الطفل الذي كان صغيرا

رجلا يصبح .. إنسانا كبيرا !

*****

في قرانا يولد الطفل أميرا

فيصبون على عينيه ليلا و نذورا

و على جلدته الرخوة يبنون قصورا

و اذا الطفل الذي كان أميرا

قزما يصبح .. إنسانا صغيرا

يشرب الوحل و يجتر القشورا

*****

في بلاد الآخرين

يكبر الطفل و تنمو معه كل المعاني

و على جبهته تنمو نجوم و أماني

في قراتا.. بين طيات الدخان ..

يكبر الطفل لكي تكبر بالطفل التهاني

ليقولوا : " أصبح المحروس حلما للحسان" ..

او " عريسا " صار .. في سن الزواج ابن فلان

*****

و اذا جيل من العرسان يجتاح بلادي

جيل اطفال كبار .. كالجياد !

ملأت اذهانهم اشباح تفكير رمادي

فالاماني تنتهي عند " سعاد "

عند اقدام "سعاد "

عند حناء على كف " سعاد " !

*****

ليت أهلي يلدون الطفل طفلا

ثم لا يرمون في عينيه وحلا

عله يزهر في ارض بلادي

جيل فرسان جديد .. في بلادي

يلد الاطفال اطفالا صغارا

ثم يغدون رجالا.. يملأون الليل نارا

علني المح من حولي نسورا

لا عصافير يقلدن النسورا !

*****

في بلادي الآخرين تقلق الناس النهاية

في قرانا تقلق الناس البداية

همهم ان تلد الزوجة مولودا ذكر

ليقولوا " انها بنت أصيل مفتخر .. "

"وضعت طفلا ذكر

وجهه وجه القمر"

ليقولوا : "زوجها فحل عظيم .. رجل"

او " جواد عربي .. بطل لا يخذل "

" ابنه البكر ذكر

وجهه وجه القمر " !

بعد هذا ليصر ابنهم راعي ذباب

و ليكن دودة ارض .. كل ما فيها تراب !

و ليكن ابكم .. أعمى .. و ليكن بوم خراب

و ليمت والده و لتمت والدته

و لتمت من فرح قابليته

فهو مولود ذكر

وجهه وجه القمر

امه بنت نبيل .. فرس لا تعثر

زوجها فحل أصيل .. بطل منتصر !

*****

وطني.. قل لي يا وطني

مرة تغرقنا بالضوء لا بالوسن

بعد أن أغرقتنا في عسل في لبن

عل اسواق الجواري تتهدم

و الجياد السود للنار تقدم

عل ارتال العصافير تدور

و اذا هن صقور و نسور !

--------------

الفجر (‌2) 1961


موقع أدب (adab.com)



هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين




اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة () | القصيدة التالية (ضد)


واقرأ لنفس الشاعر
  • شموع دمشق
  • رسالة من المدينة
  • أقول لكم ...
  • مات غريبا
  • ضدّ
  • بقيَّة
  • الغلة الحمراء
  • بالأغاني
  • في نيويورك
  • أزهار من جهنم



  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    شعراء بلدك؟ | أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com