الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH

الأولى >> لبنان >> أنسي الحاج >> مرَّ إعصار فلم يقتلع شجرة

مرَّ إعصار فلم يقتلع شجرة

رقم القصيدة : 75351 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


لو أخذتُ ورقة وقلماً

وسعيت إلى الرزق

لو تذكّرت الله أو نسيته

وضربت بالمعول

لو غرقتُ في الأحراج

وتصيّدت في الغيوم

لما استطعت أنْ أفعل غير الحبّ

فإنّي لا أُخطئ ولا أُصيب إلا فيه.

وحين أكبر أو أصغر

وتخطبني المسرّات أو السأم

ويُمسك بخناقي حادث

أجلس

آخذ ورقة وقلماً

إلى آخره.

...

أحببتُ

ومرّ إعصار فلم يقتلع شجرة

لذلك عدت فأحببت

ولم أنصب فوق رأسي خيمة

ولا حاولت أن أفصل بين الأرض الصخرية والأرض

الزراعية

لأنّه

إذا كانت الطبيعة تحتاج إلى آلاف السنين لتُحوّل

الصخر أرضاًُ زراعيّة

فالحُبّ يحتاج إلى لحظة وإنسان ليُحوّل

لحظة أُخرى وإنساناً

إلى السعادة.

وأُضيف أنّي على رغم آلامي كُنت سعيداً

فلن أنسى كيف وَهَبَتُني

فمَها الذي يمتصّ الروح ليُجدّدها.

...

أُحبّ كلمة "مُحرّض" وتُحبّني

ولكنْ لا أسمع في الأخبار عن الحُبّ

لأنّ الحُبّ يُحرّضني كثائر يُحرّض الجماعة

والأخبار لا تُذيع عن الحُبّ

كي لا تُذيع عنّي.

وإنّي مُغتبط بهذه المُعاملة السيّئة

فهي تُعطيني غذاء للحقد على البؤس العامّ.

ولهذا

عندما أجلس أمام ورقة وقلم

كما قُلت

دائماً...


موقع أدب (adab.com)



هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين




اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة () | القصيدة التالية (شتاءالحاج)


واقرأ لنفس الشاعر
  • الطّير الأسود
  • حرف الهاء
  • فَرِحَ على الأرض
  • المعطف في الصّقيع كلمة
  • على سحابة رجليك
  • الوداع
  • فلنقع فريسة الجزيرة
  • السّمّاقة
  • فرْدة حذائها
  • خواتم



  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com