الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH
الأولى >> السعودية >> محمد بن علي السنوسي >> وحشة قلب

وحشة قلب

رقم القصيدة : 77896 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


عالمٌ صاخبٌ ودنيا عنيفةْ إن (ماكينة) الحياة مخيفةْ
كهربتنا سلوكها بسلوكٍ أفنتِ الروح والمعاني اللطيفةْ
كل شيء فيها تعقّد حتى الأكل والشربُ والتحايا الخفيفةْ
لهفةٌ تسحق السكينة سحقاً يفقد المرء نفسه وأليفهْ
يبهر النفس عدْوها في سباقٍ لفحُ أنفاسِه كلفحِ القذيفةْ
وازدحام أنّى ذهبت وضوضاء كأن الحياة صمَّا كفيفةْ
ولهاث يتشف أندى الأحاسيس وأحلى المشاعر الموصوفةْ
قرّبتنا وباعدتنا نفوساً وجسوماً قويةً وضعيفهْ
ليس في طبعها الهدوء ولا الرفق ولا رقة الشعور الشفيفةْ
باطنٌ كالقتاد أخشن ما تلقاه شوكاً وظاهر كالقطيفةْ
فلماذا هذا اللهاث وهذا العدوُ والجري والنهايات (جيفةْ) ؟!
(ومرادُ النفوس أهون) والدنيا من الهون (جرعة ورغيفةْ)
ليت أني أعيش خارج نفسي فلقد ضقت بالحياة اللهيفةْ
كلما رمت أن أعود إلى النبع أناجي ظلاله وحفيفةْ
جرفتني أمواجها في طريق غير مألوفة ولا معروفةْ
ورماني عبابها في خضم ظلمات العناء فيه كثيفةْ
يا لقلبي من وحشة مزقت قلبي وهدت أنفاسه ورفيفةْ
أنا وحدي أعيش أم أنا في دنيا من الناس حلوة ولطيفةْ
حرتُ يا نفس فيك فالتمسي درباً وعيشي أحلامك الفيلسوفةْ
تعست من حضارة ما لها قلب ولا للسلام فيها وظيفةْ




هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين



موقع أدب (adab.com)


.

اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (ســــوزان) | القصيدة التالية (كيف أسلوك)



واقرأ لنفس الشاعر
  • رصيد الحياة
  • الحب الكاذب
  • كيف أسلوك
  • باقة إلى عابــرة
  • يا ربيـع الحيـاة
  • أحمد أميــن
  • إفاقــة
  • وجدتها
  • شد الحزام
  • ساعة في الريــف


  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com