الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH
الأولى >> العراق >> رشيد ياسين >> الزائر الغريب

الزائر الغريب

رقم القصيدة : 78106 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


أيها الطائر الذي ساقه الليل إلى منزلي كسير الجناح
طمستْ دربه الدياجي ، وأدمت جسمه الغضّ قاسيات الرياح
أيّ شيء أعطيك ، والهم قوتي وبماذا أرويك ، والدمع راحي؟
لمَ آ ثرتَ بالزيارة بيتاً موحش الصمت ، واهن المصباح
هل تناهى إليك أني غريب ليس لي صاحب سوى الأشباح
فتقصدتني تشاركني أحزا ن قلبي حتى انبثاق الصباح ؟

* * *

ما تعودّتُ أن أزارَ ، فعذراً إ ن بدا في ضيافتي تقصيرُُ
جئت من غير موعدٍِِ، والدياجي حالكات ، والجوّ قاس ٍ، مطير
إنّ في موقدي بقيّة نار ٍ فاقترب منه ، أيّّها المقرور
لمَ تخشى الدنوّ مني ؟ أتوحي قسماتي بأنني شرّيرُ؟
يا صديقي المسكين ، ما أنا إلا شاعر ، قلبه كبير ، كبيرُ
يعتريه الأسى لمرآى ضعيف ٍ يتشكى ، أ و خائف يستجير
إ ن يكن رابك انقباضي،فطبعي ليس وعراً ، لكنّ عيشي مرير
كيف يبدي بشاشة و سروراً من جفاه مدى الحياة السرور؟
أدنُ مني فليس خبثاً و شراًً كلّ ما تنطوي عليه الصدورُ
إنما الناس كالطيور فبعضٌ قبّرات ، والبعض منهم صقور
يا صديقي ، أنا و أ نت شبيهان ، كلانا مجرّح ، مقهور
وكلانا يشتاق وكر أمانيه ، ولكنْ جناحُه مكسورُ
كن سميري ، فإنّ ليل الحزانى لطويل إ ن عزّ فيه السميرُ

____________

القرنة - 1949





هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين



موقع أدب (adab.com)


.

اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (الدوّامة) | القصيدة التالية (الصحوة)



واقرأ لنفس الشاعر
  • أما استنفذتَ صبرك يا عراقُ ؟
  • تأملات حزينة
  • الصحوة
  • بعد اللقاء
  • دمــشق
  • غربة
  • الأسود والأبيض
  • الدمية الحزينة
  • فارس الموت
  • النســـر


  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com