الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH
الأولى >> الأردن >> عبد الله أبو شميس >> الشّاعر

الشّاعر

رقم القصيدة : 78390 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


لن نلتـقي في أيِّ مُفتـرَقِ فدعي انتظاري واتركي طُرُقي
أناْ، يا صـديقةُ،كلّما وصلتْ قدمي إلى دربٍ لَـوَتْ عُنُقي
أبـني قصـوراً، ثمّ أهدمـها لأعُـودَ أبنيـها عـلى الوَرَقِ
أدري بأنّ الشّعـر يأخـذني للمـوتِ في دوّامـة العَـرَقِ
أدري بأنّ البحـرَ يُغـرقُني وأريدُ أن أحـيا مع الغَـرَقِ!
أرجو العبـورَ إلى شـواطئِهِ فإذا عبرْتُ أحـنُّ للعُمُـقِ
عُـودِي إلى الشُّطْآنِ آمـنةً؛ فالبـرق مَجنونٌ على الأُفُـقِ
يُرخي الحِـزامَ لمـائِهِ، وأنـا كالبَـرْقِ راح يُضيئُـني شَبَقي
عُودِي إلى الشّطـآن،وابتعدي عنّي؛ فمـائي مُوجِعُ الدَّفَـقِ
إنْ أمطـرتْ سُحُبي فقاتـلةٌ، وإذا مشتْ تركـتْكِ في حُرَقِ
فخذي المظلّةَ في الرّجـوعِ؛ فلا تدريـن أين يجيـئني نَزَقـي!
هيّـا اتركيني؛ أنتِ مؤمـنةٌ وأنا على غـيرِ الهـدى خُلُقي
أناْ، يا صـديقةُ، ليس يَلْفِتُـنِي غـيرُ العيونِ السّودِ والحَـبَقِ
أناْ، يا صـديقةُ، غيـرُ مُنْـتَبِهٍ إلاّ لدمعِ ( القاف) في وَرَقي!

________

شباط 2003



هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين



موقع أدب (adab.com)


.

اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (نحبّ الشّتاء) | القصيدة التالية (لنبق صديقين)



واقرأ لنفس الشاعر
  • العَرَبة
  • لنبق صديقين
  • لقاء
  • هذا تأويل رؤياي
  • أبي...أين أنت؟
  • نصف الكلام
  • سأختار دربكَ
  • أغنّي لمن لا يغنّي لهم أحدُ
  • نحبّ الشّتاء
  • قصائد الغُرفة


  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com