الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH

الأولى >> العراق >> ليث فائز الايوبي >> مكابدات سيف الدولة الحمداني

مكابدات سيف الدولة الحمداني

رقم القصيدة : 78408 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


تبين بعد فوات الاوان

باني خسرت وكنت الرهان

خسرت بلاطي بجلسة خمر

وسلمت مملكتي للقيان

ونصبت من كان يحرس بابي

اميرا على عنقي فأستهان

واني تركت الثغور مشاعا

من السند حتى ربي القيروان

تمرغ جبهتها الريح حتى

تخال القلاع بقايا دخان

واوقفت معركتي في نزيفي

وارجعت جيشي ذليلا مهان

يجر غنائمه من دموعي

وينصب في مأتمي مهرجان

واني عقرت حصاني لابحث

بين الدفاتر لي عن حصان

عليه اقامر حتى النهاية

حتى النهاية . . .

ياللهوان

* * *

تبين لي من جواسيس قصري

بان وزيري الامين مدان

بتدبير سير اغتيالي وعزلي

وقلب النظام وسلب الامان

وزعزعة الامن حتى يضج

صراخ الرعية كل مكان

وان هناك انشقاقا خفيا

يعد له بين حين وان

وان هناك عناكب تنسج

اكفان موتي وانسا وجان

يقومون بالسعي ضدي لقلعي

وابعاد كفي عن الصولجان

سأجهش منخرطا في بكائي

واضحك من حال هذا الزمان

فما عدت حقا اميز ما بين

ثغر ضحوك تخلى وخان

ومابين جارية تتسلى

وراء الكواليس كالبهلوان

بتسيير حاشية من خيوط

توزع ادوارها باتقان

على كل نذل وخائن عهد

وداعرة ودعي جبان


موقع أدب (adab.com)



هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين




اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (مناجاة أمام باب الشعر) | القصيدة التالية (مدينة النمل)


واقرأ لنفس الشاعر
  • ماذا اقول ؟
  • مارشات
  • بيكاسو في جنازة وهمية ..!
  • عاهات قرقوش
  • هتافات
  • وزارة الأحلام
  • نصيحة ذئب
  • أحزان نيرون الحكيم
  • عدالة
  • اعلان



  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com