الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH

الأولى >> الإمارات >> سالم أبوجمهور القبيسي >> شارعُ الورد

شارعُ الورد

رقم القصيدة : 78605 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


شارعُ الوردِ قصير

إنَّهُ يَمتدُّ من بيتي

إلى بيتي !

بِلا أرصفةٍ

كَيفَ كانت فوقهُ الشمسُ تَسير ؟!

و عليهِ يَلعبُ البدرُ المنير ؟!

كُنتُ مَسحوراً

بِهذا الشارعِ السَّمْحِ المثير

كنتُ مَشغولاً بِهِ شِعراً و رَسْماً

و لهُ أدعو عصافيراً

بهِ أُغري فراشاتٍ و أحلاماً تطير

بعد أن صِرنا حَبيبينِ صَديقينِ

أتَتْ لافتةٌ

غَيّرَت أسماءَنا

فَتغيرنا بِحُكْمِ الاسمِ

لا أدريَ بِاسمِ الحُكْمِ !

لا أدريْ ، تَغيرنا كثير !

أصبحَ الشارعُ يَمتدُّ

مِنَ البيتِ إلى الصينِ

طويلاً و وسيعاً !

تَمْرَحُ الأفيالُ فيهِ و الزَّرَافاتُ

و قُطْعَانُ الحمير !

و إذا مَرَّ به الإحساسُ يوماً و الضمير

تُعلِنُ البيئةُ عن نَكبتها !!

تُعلِنُ الظلماءُ

عن زَحفِ عَدوَّينِ لَدودَينِ !

و عن وَضعٍ خطير !

أصبحَ الشارعُ ،،

عفواً ،، لم يَعُدْ يَعرِفُ صُبحاً !

صارَ ،، عَفواً ،، لا يَصير !

بل بَقى في لَيلِهِ مِثلَ الضرير !


موقع أدب (adab.com)



هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين




اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (نظارتي) | القصيدة التالية (رَجعة)


واقرأ لنفس الشاعر
  • وَجْهٌ كَريمٌ
  • شَكوى
  • نهر العشق
  • مُعَادَلةُ الصِّفْرِ
  • صُورَة
  • الطواويس
  • دُكَّانُ أمين
  • حُفاةُ النظَر
  • فِرعون بِحَجمِ الخَردَلة !
  • سُكَّرَة



  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com