الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH
الأولى >> فلسطين >> جريس دبيات >> أأضحكُ عِنْدَما يَبْكي الجليلُ

أأضحكُ عِنْدَما يَبْكي الجليلُ

رقم القصيدة : 78613 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


لِعينكَ أن تؤَّرقَها الطلولُ فلا خِلٌّ يراك ولا عذولُ
ولكنْ دَعْكَ من جفرا ودعها يغازلها سواك ويستميلُ
تموت بحبها ، والعشق جُرم عواقبه التفرّق والرحيل
وغيرك من ينام على جناها ويغتصب الجمال ويَستطيل
وليتك ما سمعت سوى نداها وضاع الدَّربُ أو شُكِلَ الدليل !
غُرِرت بوعده ، أيبرُّ وغْدٌّ وذمتّهُ الوَفاء المستحيل ؟
قضيت صباك تستعطي رضاها وليست من يُجيبك أو يُنيل
ولو عاد الكلام لسانُ جفرا لكانت " يا لأصحابي ! " تقول
فَوَجَّهْ نحوها واقصد حماها الى أن يَزْهقَ الليل الطويل
فلا عيش يلذّ اذا تراها يراودها الدعيُّّ ولا يحول

* * *

بكيتُ ، ولست من يبكي ، ولكن أأضحك عندما يبكي الجليل ؟
يعدّ قُراه من جفرا لِجفرا فيحرق قَلْبَهُ العددُ القليل
ينادي ، فالديار تجيب حينًا ، وأحيانا تناديه الطلول
ونحن نراه مصلوباً سليباً وتسكتنا الدراهم والذيول
وهل تبقى الربوع لمن عليها متى ما خانها مولىً عميل ؟
علينا ان نُعِدَّ ليوم جفرا اذا لم تتبع الوعدَ الحلول
فلا نفس تقصِّر أن دعتنا لنصرتها ، ولا جهد يَعيل
ولا صمت على ما ضاع منّا ولا بيع يجوز ولا بديل
هي الأرض التي نادت فلبّوا فليس يُعيدها ابداً عويل
دعانا البيت ، فلنذهب اليه : نُزيل الضيم عنه او نزول

* * * *



هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين



موقع أدب (adab.com)


.

اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (تظلين أحلى) | القصيدة التالية (فراقيتان)



واقرأ لنفس الشاعر
  • من القدس الى الفرات
  • أعيدي اسمي
  • تحت أمرك
  • من عينيك ترى عيناي
  • يُحكى . . .
  • تظلين أحلى
  • همسة عتاب الى العذراء
  • فراقيتان
  • خَيْتاه
  • حنظلة


  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com