الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH

الأولى >> العراق >> باكزه أمين خاكي >> غـداً نلتقى

غـداً نلتقى

رقم القصيدة : 79112 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


"فى محطة القطار.. وكان فى وداعها فقال: غداً نلتقى ..

وجاء الغد وبعد الغد ومر عام ولم يلتقيا.. إلى روح أبى أمين خاكى "

*

أأختاه نادى " غـداً نلتقـى"

بهـذا المكـان

ومــر الزمان

ولم يبقى إلا بقايا أنين ... ودمع سخين

وقلـب يقـاوم مُـر السنيـن

وفيه حنيـن ... إلى المـوعـد

. . . . . . . .

هنـاك وبين ضجيج الحيـاة

وأشبـاح طيف مخيـف رؤاه

احـدث هـذا وأسـأل ذاك

أفتش عنـك عسى أن أراك

أنـادى لعلـىّ ألقى نـداك

بقلـب كلـوم....

وروح تفيـض بشتى الهمـوم

. . . . . . . .

وفى القفر وحدي أديـر العيون

ويبكى الفؤاد بدمـع هتـون

وصوت الرياح يشق السكـون

أهذا العتـاب.. لم في التـراب

فهيهات ..هيهات هم يسمعون

. . . . . . . .

أرحماك ( بابا ) فهـذا الغـدُ

فأين اللقـاءُ ... هنا الموعـد

فيعلـو النـداء .. ويخبـو الرجاء

لقد فات منك اللقـاء السعيد

وسـار أبوك بعيـداً بعيـد

. . . . . . . .

وفى ظلمـة القبر يا والدي

أراك هنـالك في الموعـد

وأترك دنيـا تحب الشقـاق

وتهوى النفـاق

. . . . . . . .

فنــم في عـلاك ...

و أني مازلـت أهوى لقـاك

وأبقـى اردد دومـاً نـداك

" غـداً نلتقـى"

*

بغداد 1953 (1)


موقع أدب (adab.com)



هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين




اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة ( عبق البنفسج) | القصيدة التالية ( في ليلة وداع)


واقرأ لنفس الشاعر
  • لبيك عبد الناصر
  • النهر القديس
  • الذكرى العطـره
  • صغيرتـى المشاغبـة
  • يـا قلبي
  • العربي التائه
  • حدثيني
  • عتــاب
  • زورقي الحالم
  • صلــوات



  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com