الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH
الأولى >> اليمن >> محمد محمود الزبيري >> هل يخاف الشعب من نفسه

هل يخاف الشعب من نفسه

رقم القصيدة : 79555 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


يقولون غاب الأمن إذا غبتُ عنهمو فماخطبهم ياليت شعري ...ومن همو
أشعب ٌ يخاف الشعب ..؟فليهبطوا إذاً جهنم َ أو تهبط عليهم جهنمُ
ألا يستطيع السير إلا مقيدٌ؟ ألا يستطيع العيش إلا منَّومُ؟
ألا يمنح الناس الامان بأرضنا... الأبية إلا السجن والصلب والدم
ألا تنشق الأنفاس إلا خياشمٌ بقبضة سجان تجرُّ وتحزم؟
أيأبى فراق الذل شعبٌ..؟فهللوا إذاً ياطغاة وابطشوا وتحكموا

**

يقولون : هذا الشعب..عبدٌ تلذهُ السياط ويعطيه الهناءة علقمُ
فإن كنته..ياشعب فافرح بعهدك.. الذي أنت فيه مستضام ومرغمُ
وطب بالكرى عيناً فإنك موثق وعش صامتاً واهنأ فإنك مُلجمُ
ولا تخش من زلزال شعر أصوغه فإنك -قد قالوا-أصم وأبكم
ولا تتحرك لو تحرك جندلٌ...! ولا تتكلم لو تكلم أعجم
ولا تتخوف من أشعة أنجمٍ فليس لأعمى في السموات أنجم
ولا ترتقب فجراً فحولك ظلمةٌ تغوص بها كل النجوم وتظلم
وكن آمناً من لسعة النحل إنه سيحميك ذئبٌ ..أو يداويك أرقم!

**

هراء يقول الكافرون بشعبهم فسحقاً لما فاهوا به وتكلموا


هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين



موقع أدب (adab.com)


.

اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (الأمن الزائف) | القصيدة التالية (خطبة الموت)



واقرأ لنفس الشاعر
  • تحية الخروج من العزلة
  • من أحرار اليمن إلى أحرار العراق
  • مغفرة الشعب
  • صخرة
  • إشراق النبوة
  • الأمن الزائف
  • إلى الأحبة
  • خطبة الموت
  • كفر وإيمان
  • إلى وطني


  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com