الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH

الأولى >> سوريا >> حكمة شافي الأسعد >> زنبقة الرحيل

زنبقة الرحيل

رقم القصيدة : 80096 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


( سوداء .. سوداء، كلون القلق والموت.. كلون آخر الأشياء ):

*

أعرفُ الآنَ أنّي خيامٌ

تفتّشُ جاهدةً عن بداوتها في الرحيلِ،

وأعرفُ أنّ الغريزةَ كفٌّ

تشدُّ الجيادَ إلى أوّلِ النهرِ

حيث مضى الصيفُ، وانكسرتْ جرّةٌ بعدَهُ.

كلّما مرّ بي هاجسُ النهرِ، جهّزتُ أغنيتي والخيامَ،

وقلتُ: سأغسلُ قلبي لينبتَ بين جوانبه العشقُ.

رقّتْ سمائي كثيراً ..

بدأتُ وحيداً، وصرتُ كثيراً،

وخفتُ على فرحي من عبور الطوائفِ فيه،

قنعتُ بحدسي ..

وأنكرني " الزنزلختُ "( تعرّتْ يداهُ على الدربِ حين مضى ما مضى من عـبور الطوائف فوق الحمامِ.)/

مضى ما مضى ..

ليس لي أن أعيدَ الحمامَ إلى عشّهِ،

ليس لي أن أقولَ: غيابُكِ يؤنسني،

ليس لي أن أقودَ الجيادَ إلى أوّل النهر.. أو أوّل الحبِّ

محتفياً بالذي قد مضى،

ليس لي ../

بعدكِ الآنَ أعرفُ أنّي خيامٌ

تفتّشُ جاهدةً عن بداوتها../ أو حضارتها

في الرحيلِ،

وفي جرّةٍ كُسِرتْ بيننا.


موقع أدب (adab.com)



هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين




اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (في غفلة الميلاد) | القصيدة التالية (الرحى)


واقرأ لنفس الشاعر
  • حديثي
  • المرثاة
  • في غفلة الميلاد
  • الرحى
  • مسرح الفوضى
  • مرثية التشابه
  • تناص فرعونيٌّ
  • البصيرة



  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com