الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH

الأولى >> مصر >> حسين علي محمد حسين >> محاولة للنسيان !

محاولة للنسيان !

رقم القصيدة : 80767 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


(1)

لماذا تُناديكَ هذي السفوحُ بخضرتِها

وبهذي الفلولِ الأليفةِ

(كانتْ تسوقُ تُراباً فيرْتجُّ منّا الفؤادُ ،

طُيورُ أبابيلَ تُسقِطُ أحْجارَها ،

وأفْيالُ صنْعاءَ تتْرُكُ أسْوارَها

ووردتُكَ / النّارُ تُفْرِغُ كأْساً)

(2)

مُخضرٌّ هذا السَّفْحُ بطيبِ الأنفالِ

رأيْتُ فلولَ البطْحاءِ تسوقُ تُراباً

يرتجُّ بريحٍ تهْدِرُ في ليْلِ الماءِ

طيورٌ تحْمِلُ لوْنَ الهُدْنةِ

في بؤبؤ عِشْقِ الليْلِ / الأفْعى

(3)

.. ونداءُ الوردةِ في الأعماقِ

شرابٌ منْ زقُّومٍ

يحيا في أفئدةِ الموهومينْ

يُمارسُ طقْسَ العادةِ والتَّدْجينْ

ـ أنا طفلتُكَ التبْغيَّةُ

ـ أنتِ زهورُ الخيبةِ والفتنَةِ

ـ لنْ أسْألَ

سأظلُّ مدادَكِ

أقرأُ شِريانَ الموْجِ

أُفَجِّرُ فيهِ فضاءَ غِناءٍ

حتى لا يخرسَ منكِ مساءً

قلبُ


موقع أدب (adab.com)



هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين




اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (حديث جانبي ) | القصيدة التالية (امتحان )


واقرأ لنفس الشاعر
  • محاورة وجه لا يغيب
  • فراشات زرقاء
  • وردة
  • الجراد
  • دموع من أورشليم
  • صوب قلبك!
  • حظك هذا الأسبوع!
  • سيرةُ حب
  • لما يأت زمان بلقيس!
  • ليلى .. لا تجدد أحزان قيس!



  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com