الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH

الأولى >> تونس >> أمين دمق >> أنشودة اليتم

أنشودة اليتم

رقم القصيدة : 81139 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


من يتم هذا اليم...

أسرجت الورى ورما

و رمت الخطو لي حمما

فأنا الذي...

نادمت جرحا زئبقي القيض محتدما

و أنا الذي...

ضلت نهاياتي تفخخ أوبتي

و تصك ملحا من ملا مح نوبتي

و تعدني للبؤبؤ الموبوء إن وجما

فيصيح بي...

هذا حريقك...أم رحيقك

أم رحيلك في شظايا العمر مذ رسما

و يقول لي...

هيئ رعافك للتي سكنت...

تجاعيد القصيد صغ من نعابك في اغترابك

موعد اليتم الجديد

هب لانبلاجك من سعال الد رب أغنية

و تنفس الأرزاء هدا القلب...

قد ورما

فأقول لا...

و أنيخ جمجمتي على أرداف مقصلتي

فيعبني فرح تسربل من لضى رئتي

و يذيبني بذخ التشرذم في سدى لغتي

فأقول لا...

لن أقتفي تلفي و هذا الكرب قد علما

لن أقتفي مزقي...

.

و برادة القلب استفزت ذرها

ومفرها

و مضت تبدد سرها

كيما تثني الجرح إن ختما

و ما إضطرما

وأضل أهذي هكذا...

أجتث من شفة الفجيعة

نارها

و أوارها

و أزف للماضين في صوتي...

ثغاء بوارها

و أصيح بالماشين في موتي...

دعولي الشعر و الأجداث إن النعش

قد سئما...

قالوا : توسد غربتك

دع مشتهاك وصبوتك

فالرمس قد رسما

و الأمس قد خصما

و البؤبؤ الموبوء ما إبتسما

**

من يتم هذا اليم...

أسكنت الأسى أرقي

وصغت الشجو والألوان من قلقي...

"على قلق"

أختط من رجع الو جائع هجعتي

وأبث للبحر الممغنط بالهزائم سورتي

فيعيرني موجا تسامق من... نسائم لعنتي

و يموسق الأحزان من ألقي

.

أبقى أشاكس خطوتي...

أفتض ذاكرة المكان و نأيها

فيصدني ترف اليباب

أستل من سنم المرارة نعيها

فيفتني برد الغياب

و يحل بي وله تناما قد برى... مزقي

وله... له الآهات قد سبكت

وفرت من تخوم الروح...

كي تروي مواكب نكبتي

و ترمم الأشواق من وجعي

و من نزقي

نزق... تعو سج من مراسم محنتي

ومضى يداعب خصلة للريح

أو عريا لقافية تترجم غصتي

يا عل...تي

**

البؤبؤ الموبوء أسرج عورة الذكرى

وأشعل دورة النسيان في طرقي

و مضى يمسرح غربتي

و يصيح بي...

هب أن فاطمة تبرج بعدها

هب أن دافئة القوام تسلقت

أسمال قلبك والمدى

هب أن جرحك قد تثاءب بعدها

ماذا ستلعق إن مضت و تملقت...؟

أضغاث شعرك... أم حنينك و المدى...!؟

ماذا ستكرع يا الفتى...؟

.

قد أينعت لجج الفراق فعبها

و استنسخ الترحال من شبق الندى

يعوي نواح البين... من نتف السدى

و يقول لي...

لا الربع ربعك فالمضارب غلقت

لا الدرب دربك فالمغارب شرقت

لا الصحب صحبك فالمآرب عتقت

لا القلب قلبك فالمزا رب مزقت

كم أرهقت...

و تعلقت...

أشلاؤك الثكلى بمد القيض

أو لغط السراب

كم هرولت أنفاسك العجلى لجزر الفيظ

أو عبث الخراب

يا من له العمر المتيم باليباب

فأقول لا...

لن أصطفي نتفي...

لتهوي في محارق شهوتي

لن أصطفي صلفي...

ليعوي في مجاهل كبوتي

قد أجهل البسمات لكني سأمضي لست مبتئسا

أتوكؤ الشعراء و الرفقاء...

كي تغدو هشاشة أضلعي أو برزخ الأحزان

مفترشا يضمد أدمعي

لا لن أصيخ لشح نبضي

أو تحجّر مسمعي


موقع أدب (adab.com)



هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين




اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (هديل الغريب) | القصيدة التالية (قمر لمعمار الغياب...)


واقرأ لنفس الشاعر
  • هديل الغريب
  • قمر لمعمار الغياب...



  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com