الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH

الأولى >> السعودية >> عبد الصمد الحكمي >> عُمْر

عُمْر

رقم القصيدة : 81292 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


شُموخُ زَهْوِكَ لم يَطْرِف له هدَفُ

وصوتُ ذِكرِكَ لم يُخنَقْ به شرَفُ

رَوّيتَ من تَرَف الآلاء شهوتَها

تلك السنينَ

فما يُزري بها الشَّظَفُ

وسِرْتَ في موكبٍ رفّ الضياء له وِرْدًا

وما زار مسرى عزِّكَ السَّدَفُ

إني رضيتُ به عُمْرًا أَقَرُّ به خِدْنًا

إذا في المسير الصحبةُ اختلفوا

أخجلتُ فيه نواقيسَ الظنونِ

فما ظنٌّ أحاط بما أنوي وأقترِفُ

زَوَيتُ كلَّ طُموحٍ دونَ غايتِه ماءُ الجباهِ مُراقٌ

هكذا ألفوا

يا ويحهمْ

وَرِمتْ في القاع أرجُلُهم

أما السحابُ فما طالوا ولا شَغُفوا

إذا المروءاتُ جفّتْ في موائدهمْ

ألفيتُني أحتسي منها و أغترفُ

السفْحُ ملعبُ من أغضَوا متى طعموا

إذا الأباةُ على هام الإباء غَفُوا

يا عُمْرُ ما مضّني إلا الفؤادُ

متى حوراءُ عنّتْ هضيمٌ كَشْحُها تَرِفُ

يا عُمْرُ سجِّل على جفنيكَ أمنيةً

ختامُك الحُسْنُ لا زيغٌ ولا خرَفُ

*

5/5/2004


موقع أدب (adab.com)



هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين




اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (تحليق قلب) | القصيدة التالية (كاتمة الشوق)


واقرأ لنفس الشاعر
  • كاتمة الشوق
  • إغضاء الكبرياء
  • بين ذمم الحياة
  • احتراقٌ على بوابة الرعد
  • الوعد المؤجل أبدًا
  • تحليق قلب
  • لمن ندشّن قتلانا
  • الشعر حين أشقى به
  • أَحرُفيْ العزاء



  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com