الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH
الأولى >> الجزائر >> محمد الأمين سعيدي >> غربة

غربة

رقم القصيدة : 81624 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


نما كالحب تسقيه الخفايا وتغمره المشاعر و النوايا
تعلّق وجهه بدمي فهبّت رياح الشوق في ليلي صبايا
تخضّب كالنزيف وليس جرحا وطارد صورتي عبر المرايا
وكنت على ملامحه بريقا تحاصره الدياجي و المنايا
أيا بلدا تربّع في فضائي وحوّل كل أحلامي بغايا
وهرّب من سماواتي نجوما وأقمارا يضجّ بها مدايا
أترسل في المدائن كل غيم يعانق كل مخلوق سوايا؟
أتُنزِل كل سحر في فؤادي لتقلب صرختي نغما ونايا
ألا يا أيّها المزروع وسطي سئمتك أم سئمت من البلايا؟
رأيت الأرض تزهر بالأقاحي وأرضك كل حين بالرزايا
يراودني الغرام وهل سيبقى على عهد الهوى دوما هوايا
عواطفنا يمازجها شتات ٌ ويخلق من بقاياها بقايا
ويشربها الفناء وكيف تحيا عواطف من تلحّف بالخطايا
سفائننا أبادتها بحار تهيّج موجها ريح المنايا
مسافتك التي نسجت جراحي يُلوّنها انتمائي بالشظايا
لأني عشت في زمني غريبا رميت بصخرة البلوى قفايا
لأني كنت من طلب المعالي منحت لغير قافيتي العطايا
لأن الصمت غادره جنوني جعلت من التمرّد منتهايا
لأني اليوم حر دون قيد ٍ سأعطي غير يمناك الهدايا

*

المشرية في 28/08/2007



هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين



موقع أدب (adab.com)


.

اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (الشهيد) | القصيدة التالية (التسلّق الوهميّ لجدران القصيدة)



واقرأ لنفس الشاعر
  • الحرف وإمبراطورية العزف
  • من قال إن يدي
  • الأعْيُنُ النُجُل
  • كلمات في المنفى
  • ذاكِرَة عاشقٍ عربيّ
  • أمسكيني
  • على هامش الصراع العربيّ
  • حبيبي العراق
  • يوميات مكلوم
  • ما بين دمعتها وقافيتي


  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com