الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH
الأولى >> الأردن >> نبيلة الخطيب >> وقفت بالبابِ

وقفت بالبابِ

رقم القصيدة : 81947 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


وقفتُ بالباب يا شهباءُ ضُمّيني وكفكفي الشوق قد فاضت شراييني
يا أختَ”بادان”حين الهجرُ لوّعني أرسلتِ منكِ نُسيماتٍ تواسيني
إليك فرّ فؤادي نابضاً وجعي أما أتاك صبيبَ النزف يشكوني؟
أني أضمّ جراحَ العمر رابطةً جأشي عليها فيغدو النزفُ تكويني
أما وشى بيَ أني كنتُ أثقِله وكان يركعُ في حِجري ويرجوني؟
كم كنتُ أجهدُ في تكبيل قافلةٍ من التناهيد أذكيها فتكويني
وكان عذريَ أني لا أريدُ هوىً يدميه يوماً إذا ولّى ويدميني
فليس آمن من صدري له سكناً وليس أرحمَ من كفّي وسِكّيني
ما أظلمَ الشوق والأيامُ سافرةٌ أهكذا الوجدُ يلهو بي ويضنيني؟
لهْوَ الرياحِ إذِ الأشجارُ عاريةٌ والبردُ يجترحُ العُرْيَ الكوانيني
شهباء، كيف الذي يجري بأوردتي هواه جريَ دمي فيها يجافيني؟
ما بين جمر الوفا والنازفات دمي قد ضلّ رُشدي أيا شهباء دُليني
هل كنتُ أبرأ من عيني إذا رمدتْ أو أستعينُ بعِيّ لا يداويني؟
صمتي ملاذي وصبري بعضُ أسلحتي لمن سأشكو وهل شكوايَ تشفيني؟
إن ضاق بيتي فلا سُكنى ولا سكنٌ ولا إخالُ بيوتَ الناس تؤويني
وإنْ تفتّقَ جِلدي كيف يجمعني إليّ شيءٌ وهل إلاه يحويني؟
شهباءُ إنْ خلت الدنيا فليس سوى بعض التراب حَريّاً أن يواريني.


هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين



موقع أدب (adab.com)


.

اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (رحمة) | القصيدة التالية (عِقد الروح)



واقرأ لنفس الشاعر
  • نكأتَ الجرح
  • ملِكُ البيان
  • محاذير
  • حديث الأمس
  • غفلة العمر
  • سنة حلوة
  • رأس بوذا
  • في مدخل الصمت
  • رحمة
  • رغيف الخبز


  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com