الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH
الأولى >> سوريا >> عبد الرزاق الدرباس >> حروف الكبرياء

حروف الكبرياء

رقم القصيدة : 82090 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


من سالف الدهر كان الشعر ديوانا و اليوم نزهو به شيبا و شبانا
إرث الجدود على الأيام مفخرة و راية خفقت عزا و ألحانا
بها فرحنا غداة الشمل مجتمع فحبذا ساكن الريان من كانا
و في دموع لها كان البكاء دما إذا تحدر في تأبين موتانا..
و كم طربنا إلى إنشاد قافية! عذراء ما لمحت من قبل إنسانا
و قال قائلهم يرجو الوصال بها مثبتا للجناس التام عنوانا:
لو زارنا طيف ذات الخال أحيانا و نحن في حفر الأجداث أحيانا
هذي محاسنها في القول بادية غيث البلاغة بعض من سجايانا
فأبدعوا إن في إنشادها نغما يخالط الروح أفراحا و أحزانا
علم و فكر و آداب و موعظة في ثوب عز مدى أيامها ازدانا
نحن الذين منحناها مودتتنا منها غرسنا بذهن الجيل بستانا
الله أنزل فيها وحيه شرفا.. و المصطفى رسخ الإعراب بنيانا
في حبها ما استطعنا – رغم قدرتنا - أن نجعل الحب إسرارا لنجوانا
حتى جهرنا به في كل ناحية فبورك الحب تصريحا و إعلانا
إذا كبت خيلنا فالضاد تنهضها و إن نبا سيفنا فيها اعتلى شانا
ما أمة أهملت إرثا به ازدهرت إلا وخاطت ثياب الذل أكفانا
فأرجعوا يا بنيها مجد سالفها حتى نعلي بنود الضاد أزمانا ختامها نفحة من عطر أحمدنا
صلى الإله على طه الأمين مدى خفق القلوب و رمل زاد كثبانا


هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين



موقع أدب (adab.com)


.

اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (شهوة الحبر ) | القصيدة التالية (لا شيء )



واقرأ لنفس الشاعر
  • لأنكِ في البال
  • حقائب
  • عنتر والماسنجر
  • خليجية
  • ارتحال
  • سيدة الوهم
  • آمنة
  • الحذاء النظيف
  • تاء التأنيث
  • الغريب


  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com