الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH
الأولى >> السعودية >> صالح سعيد الهنيدي >> لغة الشعور

لغة الشعور

رقم القصيدة : 82174 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


جالتْ مشاعر روحي النشوى ‍ وسطَتْ على أفكارها سطوا
وبدأت أبحث في شراييني ‍ لغة الشعور وفائض الشكوى
تنثال في الإحساس مغدقةً ‍ وتثور في أرجائه القصوى
منذ ارتماء الحرف في لغتي ‍ وأنا أصارع لثغة الفحوى
ويرقُّ في أنفاسي الحرَّى ‍ معنى العذوبة دونما جدوى
تتسابق الكلمات في شغف ‍ وأنا أسارع نحوها الخطوا
ما عدت أحسن من سلاستها ‍ إلا نشيدًا جاءني سهوا
أتعبتُ في خطوي إلى أملي ‍ جسدًا برغم جراحه أقوى
ما زال دربي وابلاً وله ‍ أسعى وصحرائي به تُروى
غنيت للآمال فابتسمتْ ‍ وتمايلتْ روحي لها شدوا
ناجيت أسرار الوجود وكم ‍ في كنهها أستعذب النجوى
ورحلتُ في أعماقها سفرًا ‍ نحو الخلود ولم أصلْ شأوا
فُتحت مغاليقُ الحياة ولي ‍ في فهمها -عن عالمي- سلوى
سحبٌ من الأفكار تمطرني ‍ غيثَ النقاء فأزدهي صفوا
الليلُ يكبر في مخيلتي ‍ والفجر يغسل ثوبه الأحوى
أبحرت في دوامة ظلتْ ‍ تقتات من عقلي ولا مأوى
وبقيت في أمواجها زمنًا ‍ أمسى شعور التيه لي صِنوا
وظللت أبحث في مدى أفقي ‍ عمَّن يحيل كآبتي زهوا
فوجدت نور الحق يبهرني ‍ ويشدُّني بشعاعه الأقوى
في واحة الإيمان متكئي ‍ مائي الهدى وغذائي التقوى


هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين



موقع أدب (adab.com)


.

اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (لله انحنيت ) | القصيدة التالية (قراءة في أبجديات مغتربة)



واقرأ لنفس الشاعر
  • يا ساكن الأعماق
  • لله انحنيت
  • على شفة الأحلام
  • أريج البوح
  • قراءة في أبجديات مغتربة
  • زلزال الشعر
  • نفثة عاشق
  • قتامة الحروف
  • مأساة جنين
  • القلب الحالم


  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com