الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH
الأولى >> سوريا >> فوزي معلوف >> وقفت وقد مد السكون رواقه

وقفت وقد مد السكون رواقه

رقم القصيدة : 82295 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


وقفت وقد مد السكون رواقه عليها وغطاها أصيلٌ من التبر
خشوعاً كأني ساجدٌ ضمن هيكل صموتاً كأني مستقلٌّ على قبر
وكلي عيونٌ معجباتٌ شواخصٌ منعن على قلبي التنفس في صدري
تنقلن فيها وهي للمجد صفحةٌ ذواهب من سطرٍ مجيدٍ إلى سطر
فيا لطلولٍ لا الزلازل زعزعت بناها ولا الإنسان أو غير الدهر
فأبقت عليها عن قصورٍ ورهبةٍ وليس لتخليد الصناعة والذكر
وأعمدة ملء الفضاء كأنها بأعناقها تبغي معانقة الزهر
جبابرةٍ ترنو بكبرٍ إلى الثرى وترمق وجه الأفق بالنظر الشزر
وضخم حجارٍ كالجبال إذا هوت على جبلٍ شقت روابيه بالوقر
على حالق منصوبةٍ عز خفضها تحير في كيفية الرفع والجر
ومتقن أصنامٍ عفا الفن قبلما عفا ما بها من دقة النقش والحفر
خلت أعصرٌ كثرٌ عليها وما خلت من المنظر الخلاب والرونق النضر
وزاهي نقوشٍ لو تفحصت صنعها لأكبرت ما فيها من النظم والنثر
ذوي الروض مرات وأزهر بعدها وما زال غضّاً ما تضم من الزهر
وأسدس من الصخر الأصم تخالها تهم بوثبٍ ثم تربض عن كبر
إذا قاتها من ليث غابٍ زئيره فما فاتها أن تملأ القلب بالذعر
وما راعني فيها سوى صوت بومةٍ نعوبٍ على الأطلال تفحص بالظفر
وكان سكوتٌ ثم ألقى جناحه فألقى على روحي جناحاً من السحر
فهامت به تطوي العصور بلحظةٍ وتنشرها بين النواظر والفكر
وخيل لي أني من الحلم في دجى أو أني غريقٌ في عبابٍ من السكر
فأبصرت ما حولي استعاد رواءه وعاد إليه زهو أيامه الخضر
وعادت محجّاً بعلبك يؤمها بنو الأرض طرّاً للعبادة والنذر
يروح ويغدو العابدون بساحها يموجون موج البحر بالمد والجزر
فكدت فعجابي وشدة حيرتي أخر على وجهي وأجهر بالكفر
وأنسى إلهي وهو في الغيب مضمرٌ وأعبد أصناماً هناك من الصخر
ولم يمض حينٌ فاستفقت بغصة أرى ما رأيت الآن أوهام مغتر
فيا لك وكراً صار للبوم مسرحاً وقد كان حصناً للهزار وللنسر
ويا لك قصراً كان للفن والتقى فأصبح قبراً للمناحة والذكر




هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين



موقع أدب (adab.com)


.

اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (وقفت وحر الشمس مضطرم ) | القصيدة التالية (وقفتُ بين الهوى والعرش والهفي )



واقرأ لنفس الشاعر
  • أي روح
  • أنتركهم طوعاً يثلون عرشَنا
  • لففت ذراعي حول خصر حبيبتي
  • واطول أشواقي إلى الوادي
  • سر بها للزّفاف وانعم بحسنٍ
  • قومي فأحداق الظلام
  • أطلق لمدمعك العنان وخله
  • غرناطة أواه غرناطة
  • أَمرتِ بأن يحيا وها هو طائعٌ
  • وقفتُ بين الهوى والعرش والهفي


  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com