الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH

الأولى >> العراق >> صباح الحكيم >> مُذ غاب نوركَ

مُذ غاب نوركَ

رقم القصيدة : 82563 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


مُذ غاب نوركَ صار وجه الأفق يا عمري كئيب

فامتدت الأحزان تطرق عند بابي

و اختفى عني الضياء

شيءٌ تكسر في ضلوعي و هو يصرخ في الغياب

فتناثر الدمع الحزين

و كأنه نغمٌ غريب ٌ ذاب يهمس في الإياب

فجلست أنظر في المسافات البعيدة.. في الطريقِ

و خطاكَ تعبر من أمامي

مثل همس الأغنيات

فيدب في صدري حريق و هو يجفو في الضباب

و كمثل همس الضوء يخبو في السحاب

تتباعد الخطوات.. يأكلني العذاب

واحسرتاه.. كذا يموت الود في كف الزوال؟

و يذوب قلبي في المغيب؟

...

فبكى فؤادي و هو يبحث في الجواب

آه مؤججة على شفة النحيب

كف الهوى و يد الحبيب

ما زال يسقيني الشراب

حتى اختفت أنوار عيني

صاح في صدري اغترابي

و هو يشهق في البكاء

فمددت عيني للسماء

و أخذت أبحث في السؤال

أترى سيأتي البدر كي يمحو الظلام

أترى يعود الطير يهمس في الغناء

أترى يعود الفجر من بعد الجفاء؟

فأغيب في صمتٍ حزين

بين أمواج المودة و العناء

و أعود أرسم في خيالي

حلمنا المعهود بالود المطهر.. بالوصال

و أسير في درب المحال

لأعيش و الآمال ترفل في فؤادي

علني ألقاكَ يوماً

في ضفاف الودِ...في سحرِ الرياض

ثم ألقي بين عينيك السلام

ثم ألقي بين عينيك السلام .


موقع أدب (adab.com)



هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين




اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (حلمتُ) | القصيدة التالية (لا لن تفارق مهجتي)


واقرأ لنفس الشاعر
  • الحب يا خلي أقدسه!
  • أكتبي لي
  • أحبكَ يا وردة الأقحوان
  • حكايات (المسنجر)
  • أأحببت غيري!؟
  • لماذا؟
  • لأنك مثلي غريبٌ شريد
  • سلام عليك
  • يا حبيَ الخالدَ
  • الشوق



  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com