الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH
الأولى >> الإمارات >> حمد بن خليفة أبو شهاب >> إلى هيئة الأمم المتحدة

إلى هيئة الأمم المتحدة

رقم القصيدة : 82667 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


ما حقق الأمن إلا العدل في الأمم ولا السلام سوى الموفين بالذمم
الناطقين بما تملي ضمائرهم دون انحياز لذي بطش وذي نقم
لهم مع الحق تاريخ يشرفهم في مجلس الأمن أو في هيئة الأمم
يوازنون إذا قالوا... وإن حكموا فبالعدالة لا بالزور والتهم
قل للقوي طالت أظافره في الناس إن دوام الحال لم يدم
يبدل الله أحوال العباد فهل نبئت عن سحقه ( عادا وعن إرم )
وللشعوب حقوق في مواطنها إن لم تنلها فلن تبخل بسفك دم
فناصروا كل مظلوم أضر به ظلم القوي وراعوا حرمة الذمم
وطبقوا العدل إن العدل أنشاها لولا العدالة لم تنهض ولم تقم
قد نص ميثاقها أن لا ممالأة ولا انحيازاً لذي ظلم وذي جرم
فحوّلتها سياسات القوي إلى من ليس يعبأة بالأخلاق والقيم
ما في السياسة دين يستعان به على المظالم بين الخصم والحكم
دين السياسة في الدنيا مصالحها لا بأس بالكسب من حل ومن حرم
إن حدثوك فبالكذب الذي عرفوا وبالضمير الذي قد شيب بالنهم
تلك الضمائر لو صيغت فمن حجر قاس ومن طمع بالحقد متسم
لا شيء كالعدل إن العدل يصلحها ويصلح الناس من عرب ومن عجم


هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين



موقع أدب (adab.com)


.

اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (جهاد) | القصيدة التالية (كنوز الحب)



واقرأ لنفس الشاعر
  • يئس الصغار من الكبار
  • الحكم للعمل
  • شارون عربد
  • كنوز الحب
  • مع النسيم العليل
  • سلام على الماضي
  • يزهو القريض به
  • أثر النكسة 1967
  • صباحك عيد مشرف
  • إن العروبة بالإسلام عزتها


  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com