الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH

الأولى >> مصر >> فكري ناموس >> موتوا لأجل القدس

موتوا لأجل القدس

رقم القصيدة : 82754 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


النيلُ يبكى والفراتُ ينوحُ

لا تعجبوا إن الحسينَ ذبيحُ

أيامُنا متشابهاتٌ كلها

فيها العروبة عزها مسفوحُ

مات الحبيبُ فماتَ فيه رجاؤنا

والخيرُ فى بعض القلوب شحيحُ

والآي كم تتلى فلا هدىٌ لها

ونسائمُ الهادي البشيرِ تفوحُ

ما هاجنى إلا بكاءُ صغيرةٍ

تعوي وبالسرِ المصونِ تبوحُ

ويلاهُ إن النارَ تحرقُ مهجتي

تشكو فأصرخُ فى الورى وأصيحُ

يا أمة ماتتْ وماتَ حياؤها

والمبتلى فيها هوَ المفضوحُ

ما سرتُ إلا فى بحارِ مدامعي

والخوفُ يخفى مرةً ويلوحُ

فصرختُ من ألمي وقلتُ معاتبا

موتوا كراماً فالحبيبُ جريحُ

يا أمةً عَشِقَ الهوانَ رجالُها

وأذلها التخويفُ والتذبيحُ

فقدتْ بكارتَها المنى وَلَئِنْ أَتَى

لخلاصِهَا نوحٌ لأخفقَ نوحُ

الذل كبلها وحرمَ دمعَها

وتألمتْ ويخالفُ التصريحُ

********

أنا يا أخا الأحزان أحمل فى دمى

عشقا لغزة والفؤاد جريحُ

الموت فى أنحاء غزة ظاهر

والعز فى جنباتها مطروحُ

الموت فى أنحاء غزة إنما

ريح المذلة فى اليهود تفوحُ

الموت فينا والمذلة فيهمو

وحماس تشدو واللسان فصيحُ

فى بيت لاهيا فى ربوعك غزة

سمة على أنف الكرام تلوحُ

إني أرى الزهار يكتبها دما

ودم الرياسة فى البلاد شحيحُ

أنا يا هنية ما رأيتك مرة

إلا وحرك مهجتي التسبيحُ

سبحان من أسرى بعبد ليلة

ما كان لولا فضلها سيروحُ

>> أنا يا رسول الله أرفع غضبتي

فليقتلوني فالسهام تريحُ

وليغلقوا دوني المعابر كلها

أنا لن أموت ورزقه ممنوحُ

إن يطحنوا جسدي على خد الرحى

طلبا لموتى لن تموت الروحُ

يا مصر يا أم البلاد سؤالنا

حتى متى يتألم المجروحُ ؟

الغاز أم فتح المعابر أشتكى

والموت يحصد والحصار صريحُ

نتقاسم اللقمات نغمسها دما

وطعامكم فوق التراب طريحُ

والعرب ملء جفونهم نوم الضحى

تحت الأباتشى هل ينام جريحُ ؟!

شعب يغرد والقنابل صوته

والموت فى أرض الرباط مديحُ

جهد المقل هواي نبض مشاعري

صرحت لما خانني التلميحُ

*******

فى القدسِ أناتُ الصغارِ تهزنا

وكأنها التهليلُ والتسبيحُ

رباهُ إن السيلَ قد بلغَ الزبى

ودماؤنا فوق الترابِ تسيحُ

نشكو إليك صلاحَنا وجنودَه

كدنا نجنُ لفعلهمْ وننوحُ

قل يا صلاحَ الدينِ مَنْ يُصغى لَنَا ُ

وجراحُنا دميتْ وأنتَ شَحيحُ

أعراضُنا هُتكَتْ وذي أوطانُنا

كم ضج فيها مسجدٌ وضريحُ

إني أرى العذراءَ تسكبُ دمعَهَا

تغدو وقدْ أسفتْ لَنَا وتَروحُ

إني أرى طهَ وبينَ عيونِهِ

شكوَى وفى نبراسِهِ تَلويحُ

موتوا فإن العز تحتَ سيوفكم

والحقُ تلويحُ الحبيبِ صَريحُ

من يَحمنا يَا أمتي منْ خوفِنَا

إنً كنتُ أبنى والصديق يُزيحُ

توبي إلى الرحمنِ عودي حولَنَا

فهوَ الذي يَهبُ العُلا ويُتيحُ

موتوا لأجلِ القدسِ كونوا قوةً

إن التفاني فى المليحِ مليحُ

بانتْ سعادُ فَهَيجَتْ كعباً وكمْ

عَصَفَتْ بكعبٍ فى الصبابةِ ريحُ

والقدسُ بانَ الحسنُ فى أرجائهَا

مَن يا تُرى يَصبو لَها ويَبوحُ

مَن ذَا يُزيحُ الحزنَ عَنْ أجفانهَا

رُفعَ المسيحُ فهلْ يعودُ مَسيحُ؟!

مَن ذَا يَلم الشملَ يَجمعُ رَأْيَنَا

جمعا فقدْ أَوْدَى به التبريحُ

هذا حبيبٌ أَبْعَدَتْهُ جراحُُهُ

هذا عدوٌ قُربُه مَمَنُوحُ

ودلائلُ العشاقِ لا تَخْفَى وإنْ

كتموا الجوى فدمُوعُهُم ستبوحُ

إني أرى الأحجارَ قد نطقتْ هوى

تمضى وتضربُ غرها وتُطيحُ

قل لي لماذا هواكَ لم يقطرْ دما

والقلبُ من داءِ الغرامِ صحيحُ؟!

أفصحْ فإن السيفَ أصدقُ رايةً

إن كنتَ تهوى والحبيبُ جريحُ

هذا كتابُ اللهِ يختصرُ المدى

وعلى فمِ الهادي نما التوضيحُ

فَلِمَ التخاذلُ والتخوفُ والبكا

والعيشُ فى ظلِ الإلهِ مُريحُ؟!

ولم نَصُد قلوبَنَا عن بابِه

واللهُ دوماً بابُه مفتوحُ؟!

ولم نُذل رقابَنَا لعدوِنَا

وينالُه رغمَ العَدَاءِ مَديحُ ؟!

ولم نبيعُ القدسَ وَهْىَ رَجَاؤُنَا

ورجاؤنا بلهيبنا مَلفوحُ؟!

هذى مآذنُها تُناجى ربَها

والمسكُ من جسدِ الشهيدِ يَفُوحُ

نحنُ الذينَ تجمعوا فى بَيْعِهَا

مَا بَاعَهَا التعذيبُ والتجريحُ

خُنا فلمْ تَيْأَسْ وكانَ بِوِسْعِهَا

واليأسُ من بعضِ الأمورِ مُريحُ

وفهمتُ بعدَ فواتِ أمري أنني

جسدٌ وأن جهادَنَا الروحُ

حاولتُ أن أبكى فعاندني البكا

فعلمتُ أنى للجهادِ جَمُوحُ .


موقع أدب (adab.com)



هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين




اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة () | القصيدة التالية (سأظلُ أملأ بالهنَا أقدَاحِي)


واقرأ لنفس الشاعر
  • سأظلُ أملأ بالهنَا أقدَاحِي
  • ولابد أن يستمر الحداء
  • أنا شمس القصائد
  • الإسلام هو الحل
  • عيش الذل نار
  • ماذا جنى الأحرار ؟
  • وماتَ على المحبةِ والحنِين



  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com