الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH

الأولى >> مصر >> صباح حسني >> أنا...نهاية قصتك

أنا...نهاية قصتك

رقم القصيدة : 83398 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


هل كلّهُنَّ حُروفُ اسمي.؟ والصباحْ!

أنا...نهاية قصتك

صباح حسني

وكتبتَ لي بِرسالَتِك..

أني نهايةُ قِصَتِك..؟!

وبأنَّ في عينيَّ تغتَسِلُ الخطايا...

وتموتُ أصداءُ الحَكايا

وتَذوبُ أنّاتُ الجِراحْ

وتَحجّ شَمسٌ من مشارفِ عِزِّها

كَيما تُباركُ مَولِدَكْ

وعليكَ تُطفئُ طُهرَها

فتنامُ مِلءَ عُيونِها

هل كلّهُنَّ حُروفُ اسمي.؟

والصباحْ!

هل تلكَ أوراقُ الحقيقةِ

أم تُراها آتياتٍ من رِياحْ..؟

آهٍ على ألوانها

شُهلٌ تَموجُ بِرقَةٍ

ما بينَ أوراقُ البنفسجِ

واخضرارِ الحزنِ

بَحرُ طُفولتي

سُكناكَ زُرقَةُ حُلمِها

أو ذاكَ خَطّكَ سَيدي ..؟

ما أجمَلَهْ

فالحرفُ خيطٌ مِن ضِياءْ

وبهِ يعوذُ القلبُ من ليلِ النوى

ويَفِّرُ من وجهِ الخيانةِ إن أتَت

فى مأمَنِهْ

تلكَ الرسالةُ سيدي

ألقت على روحي السلامْ

فاعشوشبت أرضُ الكَلامْ

وحُروفيَ الحرّى نًمَتْ

ما ضَرّها تلكَ الرسالةُ سيّدي

لو أنها ماتتْ على الطرقاتِ.؟!

كانت.. يا حبيبي

ما أتَتْ.


موقع أدب (adab.com)



هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين




اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (عَلّ مْني..! ) | القصيدة التالية (نُواحُ ظِلّ)


واقرأ لنفس الشاعر
  • نُواحُ ظِلّ
  • مَولاي..!
  • عَلّ مْني..!
  • لا ترحل ..



  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com